الأردن ساحة للرياضة الإلكترونية: رياضة فريدة من نوعها تستقطب شباب الأردن وتُدخلهم عالم جديد

Spread the love

في هذا العالم السريع الذي أصبحت التكنولوجيا فيه محركاً أساسياً  لجميع ما يدور في فُلك حياتنا، ظهرت معالم وأطر جديدة غيّرت حيثيات الواقع وفرضت قوانين جديدة في لعبة العصر، ومن بين أبرز هذه المعالم ظهور الرياضة الإلكترونية والتي أصبحت تعدّ قطاعاً يُتوقع أن يحقق نمواً مذهلاً. وتعد الرياضة الإلكترونية واحدة من أبرز الظواهر في عالم ألعاب الفيديو التي تمارس عبر الإنترنت والتي بلغت من الانتشار حدّ الاعتراف بها كباقي الرياضات الجماعية مثل كرة القدم.

الرياضة الالكترونية

وفي الأردن، بدأت الرياضة الإلكترونية بالظهور وذاع صيتها بين الشباب، مما أدى إلى ظهور أبطال حقيقيين في هذا العالم الخيالي حازوا على أعلى المراتب العالمية... تعالوا نتعرّف معاً على هؤلاء الأبطال:

- الفتى المعجزة Miracle: عامر البرقاوي الشاب الرائد في عالم الألعاب الإكترونية “Gaming” في الأردن، يعدّ من أبرز لاعبي دوتا 2 في العالم. كانت تجربة عامر الأولى في عمر 12 سنة عندما اصطحبه أخيه إلى مقهى إنترنت، حيث جرت العادة أن يتم لعب دوتا 1، ومن هناك بدأت رحلته مع عالم الألعاب الإلكترونية. واستحق عامر لقبه بفضل قوته وحسن أدائه منذ بداياته واليوم أصبح عامر لاعب عالمي محترف بعد أن كان يمارس هوايته في مقهى للانترنت.

  • YapzOr: يزيد جرادت لاعب دوتا 2 محترف أردني، لم تكن طريق يزيد الإحترافية سهلة بل كانت وعرة حيث بدأ بلعب دوتا 1 في عام 2011 مع فريق WhyAre، وبعد أن بدأ بلعب دوتا 2 واجه عدة صعوبات إلى أن انضم إلى فريق Balkan Bears في نهاية عام 2014، وتنقل يزيد عبر السنوات ضمن عدة فرق إلى أن انضم مؤخراً إلى فريق Team Secret العالمي والذي ينافس حالياً من أوروبا.
  • ISSAA: عيسى مراد الشاب الذي يشغل المركز الثالث على صعيد لاعبي الألعاب الإكترونية (Gamers) في الأردن والذي حصل على ما يقارب $50,000 من الجوائز حصدها على مدى 15 بطولة. يتقن عيسى لعبة Counter-Strike وهو لاعبGlobal Offensive .
  • SparDa: عُبي جفاري لاعب دوتا 2، مصنّف رقم 5 على صعيد الأردن. حصل عُبى حتى الآن على ما يقارب $10,000 أرباح من الجوائز التي حصدها في بطولتين.

بعد هذا الإستعراض لأبطال الأردن في العالم الإفتراضي، يبقى أن نتوقع ظهور أبطال جدد على الساحة... وهي ساحة جديدة وفريدة من نوعها قد تعطي فسحة أمل لكل شاب حتى لو كانت فسحة أمل إفتراضية في عالم متحرك وسريع.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *