طرق علاج الفوبيا

عرب ثيرابي - تعتبر الفوبيا من الأمور التي تؤثر بشكل سلبي على الفرد وحياته اليومية، لذا فإن علاجها يُساعد الأشخاص على تخطيها والتخلص من أعراضها أو تقليل حدتها، ويمكن علاج الفوبيا بعدة طرق تبعًا لنوع الفوبيا وشدة الحالة النفسية للمريض.

شخص يشكي لطبيب

طرق علاج الفوبيا

 بحسب منصة عرب ثيرابي للعلاج النفسي، فهناك أكثر من طريقة تستخدم في علاج الفوبيا بمعظم أنواعها، ومنها:

العلاج بالتعرض

يُعد العلاج بالتعرض من العلاجات الرئيسية للفوبيا، ويتم أثناء العلاج ما يلي:

  • يعمل الأخصائي النفسي على تعريف المريض بحالة الفوبيا المصاب بها، وتعريفه بالمواقف والصور التي تحفز ظهور الأعراض عنده.
  • تقديم المساعدة للمريض في التحكم باستجابته وردة فعله.
  • تعلّم تقنيات الاسترخاء والتنفس لاستخدامها قبل وأثناء العلاج.
  • التحدث مع الأخصائي أو المُعالج عن الخوف الذي يواجهه المريض.
  • مشاهدة صور ومقاطع فيديو عن الشيء الذي يخيف المريض ويسبب له الرهاب.

التعرض للواقع الافتراضي (VR)

في حال كانت الفوبيا شديدة لدرجة أنها لا تسمح للشخص بأن يقوم بمواجهة مخاوفه بشكل مباشر، حينها يتم استخدام تقنيات الواقع الافتراضي في علاج الفوبيا بالتعرض، حيث تستخدم هذه التقنيات في محاكاة مخاوف المريض، ثم يقوم الأخصائي المعالج بتدريبه على مواجهة مخاوفه والتحكم بردود أفعاله.

العلاج السلوكي المعرفي (CBT)

يساعد العلاج السلوكي المعرفي المريض على تغيير طريقة تفكيره وسلوكياته عند مواجهة مخاوفه ومسببات الفوبيا لديه، وذلك من خلال بعض التقنيات والأساليب العلاجية المعتمدة في العلاج النفسي، حيث يعتمد كل أخصائي أسلوبًا وخطة علاجية خاصة تتناسب مع حالة المريض.

التنويم المغناطيسي

يستخدم مقدمو الرعاية الصحية النفسية مجموعة من التقنيات التي تساعد في تغيير إدراك عقل الشخص حول المخاوف التي تسبب له الفوبيا، كما يتم استخدام التنويم المغناطيسي للبحث عن الأسباب الكامنة خلف لإصابة المريض بهذا النوع من الفوبيا.

العلاج باسترخاء

التدريب على الاسترخاء

يعد التدريب على الاسترخاء من الأمور التي تستخدم في علاج الفوبيا بأنواعها؛ لأن الشخص الذي يعاني من الخوف أو الرهاب من شيء معين يفقد انتظامه العاطفي بشكل سريع ويصبح قلقًا عند رؤية ما يخيفه أو التواجد حوله، والاسترخاء يقلل من القلق، ومن تقنيات الاسترخاء:

  • اليوغا.
  • استرخاء العضلات التدريجي.
  • التأمل.

إعادة الهيكلة المعرفية

وهي عبارة عن أداة تستخدم لمساعدة المرضى على تحديد أنماط التفكير التي تسبب لهم مشاعر قوية، وتساهم إعادة الهيكلة المعرفية في تعليم الشخص كيفية التفكير بطريقة مختلفة عما يخيفه.

علاج سلوكي انفعالي عقلاني (REBT)

يعمل هذا النوع من العلاج على تحديد الأفكار السلبية التي يمتلكها الشخص عن الفوبيا المصاب بها، والمشاعر والسلوكيات غير الصحية التي ترتبط بها، وتغييرها لأفكار أكثر صحية ومنطقية.

علاج الفوبيا بالأدوية

يمكن أن توصف الأدوية في بعض الأحيان لعلاج الفوبيا بجانب أحد أنواع العلاج الأخرى التي تم ذكرها سابقًا؛ لأنها تساعد في تقليل الأعراض والقلق، ويتم استخدام الأدوية التالية:

  • الأدوية المضادة للقلق مثل البنزوديازيبينات.
  • المهدئات.
  • مضادات الاكتئاب مثل مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات (SSRIs).
  • حاصرات بيتا.
الدعم النفسي

نصائح أخرى لمواجهة الفوبيا

إلى جانب العلاج؛ يمكن الالتزام ببعض النصائح التي تساهم في رفع مستوى الصحة النفسية لمواجهة الفوبيا، وذلك باتباع ما يلي:

الرعاية الذاتية

يجب الاهتمام بالنفس ورعاية النفس جيدًا حتى يتمكن الشخص من التأقلم مع الرهاب وعلاجه بطريقة صحيحة، وذلك على النحو الآتي:

  • تناول وجبات طعام ومشروبات مغذية وصحية.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الحصول على قسط كافٍ من النوم.

الحصول على الدعم

قد تكون الإصابة بأي نوع من الفوبيا أمرًا محبطًا وصعبًا، لذا فإن وجود دعم اجتماعي في مثل هذه الحالة يساعد بشكل كبير على تحسين رحلة العلاج، وذلك من خلال:

  • الانضمام إلى مجموعات الدعم.
  • إحاطة النفس بالأشخاص الداعمين.
  • مشاركة المخاوف والخبرات في التعامل مع الفوبيا مع الآخرين.
  • المحافظة على العلاقات الإيجابية التي تساعد الشخص في التعامل بإيجابية مع الرهاب.

التعزيز الإيجابي

من المهم للغاية أن يقوم الشخص بتعزيز نفسه إيجابيًا كلّما أحرز تقدمًا أو نجاحًا تجاه خوفه مهما كان الإنجاز صغيرًا؛ حيث أن الاحتفال بالإنجازات وتعزيز النفس يحفز إفراز الدوبامين الذي يزيد من الشعور بالسعادة وتقدير الذات.

حمل تطبيقات صممت لمساعدتك على مواجهة الفوبيا على جهاز الموبايل من متجر أمنية.
بطاقات أمنية الالكترونية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *