خرائط جوجل تحتفل بالذكرى ال15 بتقديم تطبيق مستحدث لخدمة المستخدمين

هل يمكن التخيّل كيف كان العالم قبل خرائط جوجل؟ كيف كان الناس يهتدون إلى عنوان ما إذا عدنا بالزمن إلى الوراء 15 عاماً أو أكثر؟ أو إذا صح التعبير، كم من مرة أضاعوا الطريق؟ غالباً ما حصل ذلك مع كل شخص منا؛ كان ليستغرق إرشاد شخص ما إلى مكان معين أكثر من 10 دقائق حيث اعتاد الناس آنذاك على الاعتماد على بعض المعالم الأرضية لإيجاد العنوان.

 إلا أن وفي عام 2005، قلبت شركة جوجل (Google) الموازين وقدمت اختراقاً في التكنولوجيا الرقمية من خلال إطلاقها أولى إنجازاتها الكبرى في مجال خرائط الإنترنت (web mapping) إصدارها خدمة خرائط جوجل (Google Maps)، التي وضعت رسماً حياً لخريطة العالم على شبكة الإنترنت وذلك لمساعدة الناس على الوصول اإلى عناوين محددة، التنقل من نقطة إلى أخرى بسهولة كما واستكشاف مختلف الأماكن على خريطة العالم.

كيف تطورت خرائط جوجل عبر السنين

بعد إطلاقها في العام 2005، ما لبثت أن تطورت خرائط جوجل إلى تطبيق على الهواتف الذكية وذلك مع إضافة ميزة "موقعي" أو My location”" عبر الاستعانة بموقع نظام تحديد المواقع العالمي (GPS) الذي يشير إلى موقع المستخدمين على الخريطة للتمكن من الوصول إليهم. تابعت الشركة بإضافة بلدان جديدة وتطوير وتحديث برامجها ليتضمن ميزات وخصائص جديدة تجعل تجربة المستخدمين أكثر دقّة وسهولة ومتعة وليكون التطبيق متاحاً لكل من نظام “Android” و IOS كما وأصبح بإمكان المستخدمين الاطلاع على صور الكواكب والأقمار.

كيف احتفلت جوجل بالذكرى الخامسة عشرة لتأسيسها؟

في الذكرى الخامسة عشر لخرائط جوجل، احتفلت الشركة عبر توسيع أفق هذا التطبيق ليتخطي غرض إرشاد الناس للتنقل من نقطة إلى أخرى وحسب بل تميّزت حلّته الجديدة بتغيير أيقونة جوجل (pin) كما بالميزات والتحديثات الغنية، التي سنستعرضها خلال المقال، وهي تتيح للمستخدمين إضفاء الطابع الشخصي على التطبيق.

أُطلق تطبيق خرائط Google المحدّث لنظامي التشغيل Android وiOS في 6 شباط 2020 وهو يهدف إلى منح المستخدمين كل ما يحتاجون إليه في تطبيق واحد، وأكبر تغيير في التطبيق كان من حيث واجهة المستخدم المحدثة (Updated User Interface) إذ تم تنظيم الميزات والصفحات المختلفة للتطبيق في خمس نوافذ مبوبة جديدة في أسفل شاشة التطبيق هي: استكشاف ( Explore )  والتنقل (Commute )  والحفظ ( Saved )  والمساهمة ( Contribute )  والتحديثات ( Updates ) .

تفاصيل التحديثات التي أضيفت إلى التطبيق
• استكشاف ( Explore ) :

تساعد هذه الميزة في البحث عن مكان قريب من المستخدم لتناول الغداء أو الاستمتاع بالموسيقى وغيرها، حيث يقدّم معلومات حديثة وتصنيفات واستعراضات وغير ذلك لنحو 200 مليون مكان حول العالم، بما في ذلك المطاعم المحلية ومناطق الجذب القريبة ومعالم المدينة.

• التنقل ( Commute ) :

سواء كنت مسافراً بالسيارة أو وسائل النقل العام أو حتى سيراً، تتيح هذه النافذة التأكد من سلوك الطريق الأفضل كما وتُطلع المستخدمين على حركة المرور في الوقت الفعلي لتجنب أزمات السير واختيار وإدارة وقت ووجهة رحلاتهم.

• الحفظ ( Saved ) :

يمكن للمستخدمين من خلال هذه الميزة حفظ أماكنهم المفضلة حتى يتمكنوا من الوصول إليها بسهولة في أوقات لاحقة. لقد حفظ مستخدمي خرائط جوجل أكثر من 6.5 مليار مكان على التطبيق من محلات وأماكن ومطاعم ومخابز وغيرها مما يساهم بتسهيل عملية تنظيم الرحلات القادمة ومشاركة عناوين الأماكن والتوصيات مع الزملاء المستخدمين الآخرين.

• المساهمة ( Contribute ) :

يساهم مئات الملايين من الأشخاص كل عام بتحميل المعلومات التي تساعد على تحديث خرائط Google. باستخدام ميزة "المساهمة" ((Contribute الجديدة، يمكن للمستخدمين مشاركة معلومات عن مناطقهم المحلية بسهولة، مثل تفاصيل الطرق والعناوين كما وبعض والأماكن الغير موجودة إضافة إلى المراجعات والصور. تساهم هذه الخطوة في مساعدة الآخرين على التعرف على أماكن جديدة والتخطيط لزيارتها.

• التحديثات ( Updates ) :

يستطيع الناشرون والخبراء المحليون في كل مكان إطْلاع المستخدمين على كل ما هو جديد من خدمات إضافة إلى الأماكن الرائجة  في كل حين التي يجب على المستخدمين زيارتها والتعرف عليها. إضافة إلى ذلك، يمكن التواصل من خلال التطبيق مباشرة مع الشركات للحصول على معلومات إضافية وإجابات عن الأسئلة.

كما وأطلقت شركة جوجل خدمة الصورة الحية  Live View  عند بدء تشغيل طريق المشي باستخدام خرائط جوجل ( walking navigation ) لمساعدة المستخدمين تحديد ومشاهدة الطريق والموقع الذين يبتغون الوصول اليه من خلال الجمع بين صور الشارع الحقيقي بواسطة جهاز التعلم الآلي ( Machine Learning ) وأجهزة استشعار الهاتف الذكي.

ماذا عن التحديثات المتوقعة

إضافة إلى التحديثات الكبيرة التي ذكرناها، يقدّم تطبيق خرائط جوجل الفرصة للمستخدمين لإضافة بعض الميزات الأخرى أنفسهم، مثل توفير معلومات عن الطقس أو خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة أو أقسام خاصة بالنساء. وذلك من خلال استطلاع للرأي أطلق عبر التطبيق لجمع آراء واقتراحات المستخدمين بهدف تحديث التطبيق وتحسين محتواه.

بعد ما حققته من إنجازات واختراقات ساهمت في مساعدة المستخدمين، تعتزم شركة جوجل الإستمرار في تحديث ميزات وفعالية التطبيق واختبار قدرات جديدة و تقديم كل ما لديها من خبرات لتعزيزه وتحسين تجربة المستخدمين أكثر وأكثر.

مصدر الفيديو: Google Maps

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *