Music Fingers… الموسيقى بمتناول يديك!

أهلا بكم في الثورة التكنولوجية الموسيقية، نعم صدقوا أو لا تصدقوا الموسيقى أضحت اليوم بين أيديكم، بطريقة سهلة سريعة ومبتكرة، عبر أصابع الموسيقى أو ​Music Fingers​ التي تمثل أحدث التقنيات القابلة للارتداء لمبدعي الموسيقى. فما هي هذه التقنية؟ كيف تعمل؟ من عمل على ابتكارها؟ وما هي مميزاتها؟

الفكرة أطلقتها “Kickstarter" من قبل فريق التطوير التابع لها في ​مدريد​- ​إسبانيا، والذي يجمعهم عشقهم للموسيقى، وقد انطلقت الفكرة من صعوبة تنقل الآلات الموسيقية كالغيتار والبيانو أو الطبل من مكان إلى آخر، فتوصلوا إلى فكرة الأصابع الموسيقية التي تسهل حياتهم خصوصاً أنهم من عشاق الفن والموسيقى وتخلصهم من فكرة حمل أدواتهم الموسيقية معهم، بالإضافة إلى أن أسعار هذه الآلات مرتفعة وغير متوفرة بمتناول الجميع، ف Music Fingers هو جهاز خفيف الوزن، يسمح للمستخدم بالحركة بحرية، ويتناسب مع الجميع لأنه صغير الحجم.

 

كيف تعمل ال Music Fingers؟

تعطي Music Fingers، التجربة بأن يتحول كل شخص إلى آلة موسيقية بحد ذاته، فهي مصممة لمساعدة محبي الموسيقى على عزف موسيقاهم بمجرد النقر على الأصابع، يتزامن ذلك مع تطبيق على الهاتف الشخصي يعمل على نظامي التشغيل iPhone أو Android عبر تقنية ال Bluetooth.

 

Music Fingers

وهي قابلة للارتداء على شكل إصبع كشتبان، مع مشغلات تتيح تشغيل أدوات وأصوات مختلفة عند النقر على أي سطح (الركبة، الطاولة، أو أي شيء آخر)، بحيث أن المستخدم يشعر بالموسيقى في متناول يده.

من مميزات Music Fingers أننا لسنا بحاجة لأي أجهزة كمبيوتر أو أدوات موسيقية أو أستوديوهات، فبهذه الطريقة يمكنكم تشغيل الموسيقى التي تحبون عندما تريدون وأينما تريدون من دون الحاجة إلى معدات كبيرة غير قابلة للتنقل معكم، فهذه الآلة تمكنكم من اختصار الوقت والمسافة.

 

 

السعر واللون

Music Fingers مصممة باللون الأسود وسعرها المتداول حاليا في الاسواق هو 99 يورو.

نبذة عن أبرز منتجات شركة Kickstarter مُنتجَة الآلة:

Kickstarter هي شركة أميركية وسيطة بين مشاريع الناس والمساهمين تتمثل مهمتها بالمساعدة على إحياء المشاريع الإبداعية كالتكنولوجيا وأفلام وألعاب ورقية وإنتاج ألعاب فيديو ومجلات مصورة وإنتاج موسيقي وغيرها.

أما أبرز المنتجات التقنية للشركة لهذا العام فهي: سماعة متخفية على شكل نظارة، جهاز لتحويل أي شاشة إلى شاشة لمس افتراضية، حامل ورأس ترايبود متطور للكاميرا، أصغر هاتف محمول يقدم خدمة الـ 3G، سكانر يعتمد على التصوير الرقمي، شاحن سريع محمول للهاتف واللابتوب، إضاءة عصرية لخزانات الملابس.

 

نشير في الختام إلى أن التطورات التقنية في المجال الموسيقي تسارعت في السنوات الماضية بشكل كبير، خصوصاً تلك القابلة للارتداء Wearable-tech، وبالرغم من أن هذه التقنيات لن تحل يوما من الأيام مكان الآلات التقليدية التي حتى اليوم لا يمكن الاستغناء عنها، إلا أن هذه التكنولوجيا تقدم تجربة موسيقية مختلفة للعازف والجمهور على السواء، وتسمح لغير المحترفين بالدخول إلى هذا المجال أيضاً.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.