ما الجديد في مواقع التّواصل الاجتماعي لعام 2022؟

سجلّت مواقع التّواصل الاجتماعي قفزة كبيرة في عدد المستخدمين خلال عام 2021، حيث تجاوز عددهم ثلاثة مليارات شخص، يستخدم 27% منهم وسائل التّواصل الاجتماعي لأغراض العمل.

وبناء على هذه القفزة الكبيرة، من المتوّقع أن تشهد مواقع التّواصل الاجتماعي المزيد من الانتشار خلال العام المقبل، وفي ظلّ التطوّرات التكنولوجية غير المسبوقة فستحقّق مواقع التّواصل الاجتماعي تقدّماً تقنيّاً ملحوظاً.

فكيف سيبدو المشهد عام 2022؟

مواقع التّواصل الاجتماعي: محطّة تسوّق مفضلّة

خلال جائحة كوفيد-19 اكتسبت مواقع التّواصل الاجتماعي زخماً جديداً بالنّظر إلى تحويلها إلى متاجر إلكترونيّة يمكن من خلالها للمتسوّقين الحصول على احتياجاتهم من العلامات التّجارية المختلفة.

من المتوّقع أن تواصل مواقع التّواصل الاجتماعي خصوصاً فيسبوك وانستغرام كونها محطّات مفضلّة للتسوّق الإلكترونيّ، في هذا الإطار، ستتّجه المزيد من العلامات التّجارية نحو توظيف وسائل التّواصل الاجتماعي في مجال عرض منتجاتها للتسوّق الإلكترونيّ.

تقنيات الواقع المعزّز والواقع الافتراضي تهيمن على مواقع التّواصل الاجتماعي لعام 2022

المحتوى الإلكترونيّ: هيمنة مقاطع الفيديو القصيرة

حظيت مقاطع الفيديو على منصّة تيك توك بالإضافة إلى خاصيّة Reels على انستغرام بنجاح كبير بين المستخدمين حيث وصلت مقاطع الفيديو المعزّزة بالتّأثيرات الصّوتية والبصريّة والقصيرة نسبيّاً إلى عدد كبير من الفئات المستهدفة.

بناء على ذلك، من المتوقّع أن تواصل مقاطع الفيديو هيمنتها على المحتوى الّذي يستقطب اهتمام المتابعين حيث ستتّجه هذه المقاطع إلى أن تكون أقصر نسبيّاً في ظلّ المحتوى الهائل الّذي تتمّ مشاركته على منّصات التّواصل الاجتماعيّ.

تقنيات الواقع المعزّز والواقع الافتراضي تهيمن على مواقع التّواصل الاجتماعي لعام 2022

الواقع المعزّز يترك تأثيراته على مواقع التّواصل الاجتماعيّ

بدأت منّصات التّواصل الاجتماعي مثل سناب شات وانستغرام وفيسبوك باستخدام تقنيات الواقع المعزّز بالفعل من خلال إضافة ميّزات تفاعليّة تمكنّ المستخدمين من أن يحظوا بتجربة مميّزة وغير مسبوقة.

يتوقّع خبراء مواقع التّواصل الاجتماعيّ بأن تحظى تقنيات الواقع المعزّز بحضور أكبر خلال عام 2022 بالنّظر إلى دور هذه التّقنيات في توفير ميّزات للمستخدمين في الواقعين الفعليّ والافتراضيّ.

ازدياد التوجّه نحو التّعاقد مع مؤثرّي التّواصل الاجتماعيّ

من المتوقّع أن تتوجّه العلامات التّجارية المختلفة بصورة متزايدة إلى التّعاقد مع مؤثّري وسائل التّواصل الاجتماعي الّذين سيركّزون على تحويل حضورهم على وسائل التّواصل الاجتماعيّ إلى مهنة مستقلّة وليس مجرّد هواية خلال أوقات الفراغ.

كما يتوقّع أن يقوم المزيد من الأفراد بالاستثمار في مواقع التّواصل الاجتماعيّ ومشاركة محتوى متميّز لتعزيز حضورهم الإلكتروني والتحوّل إلى مؤثرّين.

تقنيات الواقع المعزّز والواقع الافتراضي تهيمن على مواقع التّواصل الاجتماعي لعام 2022

تزايد المحتوى عن طريق خاصيّة "القصص"

منذ إطلاق خاصيّة القصص على منّصات الفيسبوك وانستغرام، حظيت باهتمام مستخدمي مواقع التّواصل الاجتماعيّ، من هنا فمن المتوقّع أن يتّجه المستخدمين والعلامات التّجارية على حدّ سواء إلى مشاركة المزيد من القصص بدلاً من المنشورات العاديّة.

خصائص الواقع الافتراضيّ تلقي بظلالها

يتوّقع خبراء التّواصل الاجتماعيّ أن تلقي خصائص الواقع الافتراضيّ بظلالها على مواقع التّواصل الاجتماعيّ كي يستطيع المستخدمون أن يحظوا بتجارب أقرب إلى الواقعيّة ومع سيطرة تقنيات الواقع المعزّز أيضاً سيكون المستخدمون على موعد مع تجربة ممّيزة.

مبادرة المستخدمين نحو إنتاج محتوى عن العلامات التّجارية

تفضّل جميع العلامات التّجارية دون استثناء أن يقوم المستخدمين بالمبادرة لإنتاج محتوى حول تجربتهم لأنّها تعتبر أكثر دقّة وأقرب إلى المستخدمين الآخرين.

بناء على توقّعات خبراء التّواصل الاجتماعيّ سيتوجّه المستخدمون بصورة أكبر لإنتاج محتوى عن العلامات التّجارية الّتي ستعمل بدورها على تحفيز المستخدمين على القيام بذلك من خلال عدد من الميّزات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.