اليوم العالمي للاتصالات.. أهدافه وأهميّته

منذ عام 1969 يحتفي العالم باليوم العالميّ للاتصالات ومجتمع المعلومات في 17 أيّار/مايو الموافق لتأسيس الاتحادّ الدّولي للاتّصالات وتوقيع الاتّفاقية الدّولية الأولى للبرق في عام 1865.

وتأتي احتفالات هذا العام في سياق المساعي لرفع مستوى الوعي بالدور المهم الّذي تلعبه الاتصالات/تكنولوجيا المعلومات في إبقاء الأفراد "متّصلين وبصحّة ومستقّلين" على الأصعدة الجسديّة والنّفسية والماليّة، وهو عنوان الاحتفالات لهذا العام.

نضع أمامكم في هذا المقال أمثلة حيّة تقدّمها شركة أمنية في الأردن في وبما يتماشى مع أهداف هذا اليوم المهم.

إبقاء الأفراد متّصلين

 خلال الأعوام الأخيرة، تزايدت أهمّية توفير الإنترنت وبقاء الشركات والأفراد متّصلين لممارسة أنشطة حياتهم اليوميّة وتجلّى ذلك بصورة أكبر خلال جائحة كورونا، والّتي أسهم خلالها الإنترنت في استمرار قطاعات الأعمال والتّعليم بالإضافة إلى بقاء الأفراد على تواصل مع أحبّائهم.

فلو لم تكن شركات الاتّصالات قادرة على توفير الإنترنت خلال الجائحة لتوقّفت الحياة وتعطّلت جميع القطاعات الاقتصاديّة. من هنا، يعدّ عمل شركات الاتّصالات حيويّاً ومحوريّاً ليس فقط لتحسين الحياة بل لاستدامتها.

ويمثّل إبقاء القطاعات والأفراد متّصلين حجر الزّاوية في عمل شركات الاتّصالات. ففي الأردن كما حول العالم، قامت معظم شركات الاتصالات بتمكين كافّة عامليها للعمل من منازلهم لضمان عدم انقطاع الخدمة وإبقاء الناس على تواصل.

اليوم العالمي للاتصالات

كما قامت أمنية إلى جانب شركات الاتصالات الخلوية الأخرى في المملكة، بإتاحة التصفّح المجاني لمنصة "درسك"، بالتّزامن مع إطلاق المنّصة من وزارة التربية والتعليم بعد تعليق الدوام والتحوّل إلى التعلّم عن بعد مع بداية الجائحة، حيث أصبح بإمكان الطلبة وأولياء أمورهم وكافة المعنيين، تصفّح المنّصة مجاناً ودون الخصم من أرصدتهم أو حزم الإنترنت على خطوطهم الخلوية أو اشتراكات الإنترنت المنزلية.

وتقدّم أمنية مثالاً على الجهود على صعيد سد الفجوة الرقمية، حيث توفّر أفضل شبكة تغطي الأردن من الشمال للجنوب، وأسرع انتشار لخدمة الفايبر، إضافة لتوفيرها أكبر حزم إنترنت ودقائق غير محدودة على جميع الشبكات في المملكة، وأفضل حلول للأعمال.

اتّصال صحّي

يشكّل دعم الأفراد للبقاء أصحّاء المكوّن الثّاني من دور شركات الاتّصالات تجاه الأفراد، وبمناسبة يوم الاتّصالات العالمي يأمل الاتحادّ الدّولي للاتّصالات في تسليط الضّوء على هذا المكوّن من خلال دعم المبادرات الهادفة لتعزيز استخدام التّقنيات الرّقمية لتطوير الصّحة.

ولأنّ الشّمولية أيضاً تصبّ في جوهر عمل شركات الاتّصالات، يعدّ الجمع بين الهدفين معادلة ذهبيّة.

اتّصال صحّي

من هنا يمكن الإشارة إلى تجربة أمنية في تهيئة جميع معارضها للأشخاص ذوي الإعاقة للمرّة الأولى في الأردنّ. إضافة إلى دورها في دعم جهود وزارة الصحة الأردنية خلال الجائحة وإعطاء الفرصة لمشتركيها للتبرع لمركز الحسين للسّرطان ومبادرة همتنا عبر تطبيق umnicoin.

وفيما يتعلّق بالتّثقيف الصحّي، تحرص أمنية على استخدام منّصتها المتمّثلة في مدوّنة The 8Log لنشر مقالات تثقيفيّة صحّية بصورة دوريّة والّتي تضمّ معلومات دقيقة ومفيدة بالإضافة إلى نشر العديد من النّصائح والفيديوهات والمنشورات الخاصّة بالإرشادات الصّحية على منّصات التّواصل الاجتماعي.

الاستقلاليّة الماليّة

يعدّ التّمكين الاقتصادي حجر الزّاوية لتحقيق الاستقلاليّة بوصفها المكوّن الثّالث من دور شركات الاتّصالات نحو الأفراد، وفي هذا المجال تقوم شركات الاتّصالات بعمل هامّ أيضاً من خلال عدّة أنشطة يمكنها القيام بها.

ومن الأمثلة الّتي يمكن أن يتمّ استعراضها في مجال دعم الاستقلاليّة الماليّة خلال فترة الجائحة تحديداً، هو قيام شركة أمنية بتمكين المواطنين والشّركات من التسجيل وفتح حساب في خدمات المحفظة المالية المتنقلة "UWallet" مجاناً ودون أيّة عمولات أو رسوم مالية. حيث توفّر هذه الخدمة للمستخدمين فرصة إدارة جميع حركاتهم المالية من أجهزتهم الخلوية بغض النظر عن مزود خدمة الاتصالات وبطريقة سهلة، آمنة وسريعة، في أي وقت وأي مكان.

كما قامت أمنية، وبهدف تعزيز الاستقلالية المالية لعمّال المياومة، بدعم حملة "يوميّتهم علينا" الّتي أطلقتها منّصة نوى الإلكترونيّة، وذلك بفتح محافظ إلكترونية ضمن تطبيق "UWallet" استفاد منها 2500 عامل مياومة ممن تأثروا خلال الجائحة، حيث مكّنت هذه المحفظة العامل المستفيد من صرف مبلغ مالي مقدّم يكفي احتياجات عائلته خلال شهر رمضان.

تقدّم جميع هذه الأنشطة مثالاً حيّاً وواضحاً على الكيفيّة الّتي يمكن من خلالها أن تحقٌق شركات الاتّصالات الرّؤية العالميّة الخاصّة بدعم الأفراد ماليّاً وصحّياً وإبقائهم متّصلين مع الحفاظ على السّياق المحّلي.

بطاقات أمنية الالكترونية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.