انعقاد منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

تعدّ النّسخة الحالية من منتدى الاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات 2022 الأضخم من حيث العدد والمشاركة الإقليميّة حيث شهدت حضور 2500 مسؤول وخبير ومستثمر في قطاع الاتّصالات والتّقنية وريادة الأعمال من جميع أنحاء الإقليم.

ومع انطلاق منتدى الاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات برعاية ملكيّة سامية يخطو الأردن بثبات ليتخّذ موقعاً هامّاً على خريطة قطاع الاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات بوصفه ملتقى للخبراء والمستثمرين من جميع أنحاء الإقليم.

منتدى الاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات: ملتقى لصنّاع التّكنولوجيا

واكتسبت نسخة هذا العام من منتدى تكنولوجيا المعلومات، الّتي أقيمت بالشّراكة مع وزارة الاقتصاد الرّقمي والرّيادة والبنك المركزي ووزارة الاستثمار، زخماً إقليميّاً من خلال حضور ممّثل عن 40 دولة شاركوا في جلسات نقاشية وعروض تقديمية استعرضها أكثر من 145 متحدّثاً من جميع أنحاء العالم.

وبالنّظر إلى أهمّية الاستثمار لتمكين الشّركات النّاشئة فقد ركّز اجتماع تكنولوجيا المعلومات على استضافة 77 ممّثلاً عن 50 صندوقاً استمثاريّاً بالإضافة إلى 154 شركة استعرضت حلول الأعمال الخاصّة بها.

وتنبع أهمّية منتدى الاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات من كونه يواكب أهمّ الاتّجاهات العالمية في مجال التّقنيات التّكنولوجية مثل الذّكاء الاصطناعي والتّقنية المالية وتقنية البلوكشين، والميتافيرس وغيرها حيث تطرّق المشاركون إلى الكيفيّة الّتي يمكن بها أن توظّف الشّركات هذه التّقنيات لتعزيز استراتيجيّاتها واحتضان المستقبل.

إطلاق منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

وشعر المشاركون بأنّهم في حدث إقليمي على غرار جيتكس من خلال إمكانية حجز الاجتماعات مسبقاً لتحقيق الاستفادة القصوى من المشاركة في منتدى الاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات بالإضافة إلى التّقنيات المتقدّمة المستخدمة في القاعات والشّاشات وغيرها.

كما أضفت نسخة هذا العام نكهة تفاعليّة على الجلسات وورشات العمل لتمكين روّاد الأعمال والشّركات النّاشئة وإتاحة الفرصة لهم للالتقاء بالمستثمرين ورجال الأعمال ومدراء الشّركات المحلّيّة والعالميّة.

واستحدث اجتماع تكنولوجيا المعلومات عدداً من النّشاطات والفعاليّات الّتي تعقد للمرّة الأولى مثل قرية الشّركات النّاشئة الّتي هدفت إلى تعزيز تقدّم هذه الشّركات وتمكينها من تسليط الضّوء على أنشطتها وإنجازاتها كما استحدث منتدى تكنولوجيا المعلومات جوائز للشّركات النّاشئة للمرّة الأولى.

منتدى الاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات: منّصة للشّركات النّاشئة

عقد منتدى الاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات جائزة للشّركات النّاشئة لدعمها مادّياً ومعنويّاً على هامش فعاليّات المؤتمر.

وحصدت ثلاث شركات ناشئة أردنيّة المراكز الثّلاثة الأولى في المسابقة وذلك من بين ثلاثين شركة ناشئة أردنية وعربية شاركت في التحدّي، وشملت هذه الشّركات “سكولا سكوب ” وشركة “ماث اتشيفرز ” (وهي من الشّركات المحتضنة والمدعومة من حاضنة أمنية لريادة الأعمال” The Tank”) ، فيما حازت على المركز الثّالث شركة الجيل المتكامل للبرمجيات “كتابي”.

وسجّلت الشّركات النّاشئة رقماً قياسيّاً من حيث عدد المشاركات من خلال 63 شركة أتاحت لها جمعية “إنتاج” الفرصة للتّواجد و للمشاركة في قرية الشركات الناشئة لمساعدة الشّركات في تسويق أفكارها ومنتجاتها.

وتقدّم هذه الشّركات خدماتها للمجتمع والاقتصاد على حدّ سواء حيث يعدّ ذلك الهدف الأساسي من هذه المسابقة الهادفة لدعم الخدمات المجتمعية المقدّمة من هذه الشّركات.

امنية في منتدى تكنولوجيا المعلومات

الاستدامة حاضرة بقوّة في منتدى الاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات

تلعب التّكنولوجيا دوراً هامّاً في تحقيق الاستدامة البيئيّة والاجتماعية، من هنا فقد تضمّن منتدى تكنولوجيا المعلومات جلسات تطرقّت لدور شركات التّكنولوجيا في تحقيق الاستدامة ومن أبرزها أمنية الّتي كانت الرّاعي الرّسمي لمنتدى الاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات بنسخته التّاسعة.

وعلى هامش المنتدى، تطرّق الرئيس التنفيذي للدائرة التجارية في شركة أمنية زيد الإبراهيم خلال جلسات منتدى الاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات إلى عالم البيانات والتكنولوجيا المصاحبة للتطوّر الكبير في هذا العالم وتأثيراته الإيجابية والسّلبية على البيئة، حيث قد تشكّل التكنولوجيا الحديثة تهديداً بيئياً حقيقياً، الأمر الّذي يؤدّي إلى تغيير أنماط المناخ والطّقس على المستوى المحلّي والعالمي، إلا أنّه من الممكن تسخير طاقات وإمكانيات هذه التّكنولوجيا وإدارتها بطرق سليمة للحدّ من التّأثيرات السّلبية للانبعاثات الكربونية واستغلالها لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وشدّد الإبراهيم على أنّه يتعيّن على الشّركات كافّةً السّعي لتقليل انبعاثات الكربون عبر الحدّ من استهلاك الطّاقة التّقليدية والتحوّل إلى الطّاقة المتجدّدة أو الخضراء بالإضافة إلى الاعتماد على مكوّنات الثّورة الصناعية الرابعة مثل تقنية الجيل الخامس والذكاء الاصطناعي.

واختتمت فعاليّات منتدى الاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات بإعلان العديد من الشّركات عن خطوات استراتيجية تجاه تعزيز موقع الأردنّ كملتقى لصنّاع التّكنولوجيا من جميع أنحاء العالم من أبرزها توجّه شركة زوهو لإطلاق مكتبها الإقليمي في عمّان.

المشاركة الاستثنائية للشّركات الإقليمية وحجم المنتدى هذا العام كلّها تشير بوضوح إلى أنّ الأردن على الطّريق الصّحيح كي يكون وجهة لصناعة التّكنولوجيا الإقليمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.