حلقة لمّ شمل نجوم هاري بوتر: ليلة خاصّة بلمسة سحريّة

قبل 20 عاماً اقتحمت الشّخصيات السّاحرة هاري بوتر ورون ويزلي وهيرميون غرينجر خيالنا ونقلتنا إلى عوالم سحريّة ولم تفقد هذه الشّخصيات بريقها الّذي اكتسبته منذ بداية عرض سلسلة أفلام هاري بوتر عام 2001 حتّى الآن.

 وعلى غرار لمّ شمل أبطال المسلسل الأشهر حول العالم فريندز، اجتمع أبطال هاري بوتر ليلة رأس السّنة بمناسبة مرور 20 عاماً على عرض أوّل فيلم ضمن سلسلة الأفلام الأشهر ليتبادلوا الذّكريات ويأخذونا معهم مرّة أخرى إلى قصصهم السّحرية وقدراتهم الخارقة.

سلسلة أفلام هاري بوتر: أصدقاء ساحرون

منذ انطلاقة روايات هاري بوتر للكاتبة البريطانيّة جي كي رولينغ عام 1997، حقّقت القصّة نجاحاً منقطع النّظير في جميع أنحاء العالم.

وسرعان ما أصبحت الشّخصيات جزءاً من مخيّلة القرّاء الّذين وجدوا في قصّة هاري بوتر ذي القدرات السّحرية الخارقة سحراً إضافيّاً نابعاً من محاربته للشرّ بالإضافة إلى صداقته الوثيقة مع هيرميون غرينجر ورون ويزلي، فكانت القصّة الّتي تحتفي بالخير والصّداقة ساحرة بحقّ.

وفي عام 1998، قامت شركة الأفلام العالميّة وارنر بروس بشراء حقوق تحويل أوّل جزئين من الرّواية إلى أفلام فتحوّل السّحر من الورق إلى شاشات السّينما والتّلفزيون ليحقّق نجاحاً لافتاً آخر.

حلقة لمّ شمل نجوم هاري بوتر: ليلة خاصّة بلمسة سحريّة

وضمّت السّلسلة 8 أفلام بدأت عام 2001 بعرض فيلم هاري بوتر وحجر الفلاسفة الّذي نتعرّف فيه على عالم هاري بوتر وقدراته وأصدقائه ووالديه فيما ندخل في الجزء الثّاني "هاري بوتر وحجرة الأسرار" عالم مدرسة "هوجرتس" للسّحر الأشهر والّتي يقودها السّاحر دمبلدور.

نبدأ عقب ذلك في عيش المغامرات الّتي يمرّ بها هاري بوتر وأصدقاؤه على مدار السّلسلة والّتي تشمل هاري بوتر وسجين أزكابان، وهاري بوتر وكأس النّار، وهاري بوتر وجماعة العنقاء، وهاري بوتر والأمير الهجين، وهاري بوتر ومقدّسات الموت الجزء الأوّل، وهاري بوتر ومقدّسات الموت الجزء الثّاني.

واستعاد المشاهدون خلال حلقة لمّ الشّمل الّتي عرضت ليلة رأس السّنة على منّصة HBO Max الذّكريات الّتي عاشوا معها على مدار هذه السّلسلة.

لمّ الشّمل: عودة حافلة بالعاطفة إلى هوجرتس

على مدار ساعة وأربعين دقيقة تطرّق أبطال هاري بوتر دانيال رادكليف وروبرت غرينت وإيما واتسون، وغيرهم من طاقم التّمثيل، إضافة إلى مخرج الفيلم الأوّل، كريس كولومبوس إلى أبرز الّلحظات من وراء الكواليس بجوار مدفأة جريفندور وعلى أنغام مزامير الشّمبانيا بأجواء مماثلة للمدرسة السّحرية الأشهر.

وتناول الأبطال الذّكريات بترتيبها الزمنيّ ما ذكّر المشاهدين بالأحداث المختلفة على مدار السّلسلة، حيث بدأ الأبطال الّذين استلموا بطاقات دعوة مماثلة لتلك الّتي استلموها للمشاركة في الأفلام بتسليط الضّوء على ذكرياتهم منذ الّلحظات الأولى للمشاركة في الأفلام.

وتمّثل الهدف الأساسيّ للمنّظمين في تنظيم ليلة عاطفيّة وحافلة بالذّكريات لذا؛ فقد ترّكزت الحلقة الخاصّة على علاقات الأبطال مع بعضهم البعض ولحظاتهم الممّيزة معاً.

وكشف كلّ من إيما واتسون وروبرت جرينت أنّهما مرّا بلحظات فكرّا فيها بالانسحاب من سلسلة أفلام هاري بوتر بالنّظر إلى الشّهرة غير المسبوقة الّتي اكتسباها وخوفهما من تأثير ذلك على حياتيهما فيما بعد.

ولم تشارك الكاتبة جي كي رولينغ في هذه الحلقة ولم يتمّ ذكر الأسباب، كما لم تتطّرق الحلقة إلى أيّة أمور ذات علاقة بالقصّة بل ترّكزت على ذكريات الأبطال مع بعضهم ومشاعرهم أثناء المشاركة في العمل.

وشهدت هذه الحلقة تفاعلاً كبيراً من الجمهور عبر مواقع التّواصل الاجتماعيّ حيث استعاد المشاهدون ذكرياتهم وأبرز الّلحظات الّتي عاشوها خلال عرض السّلسلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.