تصميم أقنعة متوهجة تكشف الشخص المصاب بفيروس كورونا

هاشتاق عربي - كشف علماء من اليابان أن الأجسام المضادة للنعام سمحت لهم بتصميم أقنعة متوهجة تكشف الشخص المصاب بفيروس كورونا.

ويطوّر فريق من العلماء من جامعة محافظة كيوتو طريقة غير عادية للكشف عن عدوى “كوفيد-19″، حسبما ذكرت وكالة أنباء كيودو.

وحقن العلماء النعام بشكل غير نشط وغير مهدد من فيروس كورونا، واستخرجوا أجساما مضادة من البيض الذي وضعوه.

ثم قاموا برش صبغة الفلورسنت بالأجسام المضادة على مرشح خاص يوضع داخل القناع. ويضيء المرشح تحت ضوء الأشعة فوق البنفسجية عند وجود الفيروس.

تصميم أقنعة متوهجة تكشف الشخص المصاب بفيروس كورونا

وبعد مراقبة 32 مصاباً، على مدى 10 أيام، رأى العلماء أن جميع الأقنعة التي يرتديها المشاركون في الدراسة، كانت متوهجة، مع تلاشي الوهج بمرور الوقت مع انخفاض الحمل الفيروسي.

وقالت وكالة أنباء كيودو، نقلا عن رئيس الجامعة وقائد المشروع، ياسوهيرو تسوكاموتو، قوله إنه اكتشف هو نفسه إصابته بـ”كوفيد-19″ بعد ارتداء أحد الأقنعة التجريبية.

ويخطط فريق تسوكاموتو الآن، لتوسيع التجربة لتشمل 150 مشاركا، والحصول على موافقة الحكومة لبيع أقنعتهم العام المقبل.

وأشار تسوكاموتو: "يمكننا إنتاج أجسام مضادة من النعام بتكلفة منخفضة. وفي المستقبل، أريد تحويل هذا إلى مجموعة أدوات اختبار سهلة يمكن لأي شخص استخدامها".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.