الاستقلال المالي للأطفال تحت إشراف الأهل

هل ترغب بتعليم أطفالك كيفية اتخاذ قراراتهم المالية؟ وهل تود اطلاعهم على المفاهيم والأمور الماليّة بطريقة جديدة وشيّقة؟ حصّالة تقدّم جميع ذلك وأكثر في عالم المعرفة المالية والاستقالال المالي للأطفال!

مع "حصّالة"، أصبح بإمكان الأطفال والمراهقين، الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و17 عاماً، الحصول على حساب بطاقة دفع مدفوعة مسبقاً عبر تطبيق الخدمات البنكيّة على الهاتف المحمول المقدّم من "حصّالة". وما يميّز هذا الحساب عن حسابات البنك التقليدية الأخرى والخدمات المصرفية للأطفال؛ هو قيامه بتيسير المحادثات بينهم وبين الأهل، مما يسمح لهم باتخاذ قرارات مالية مستقلة في بيئة آمنة وخاضعة للإشراف وبوجود ضوابط أبوية.

اقرأ أيضاً: الآن أصبح بإمكانك حماية أطفالك على الإنترنت وخارجه

الاستقلال المالي للأطفال تحت إشراف الأهل

بدايات المشروع

تعود بداية حصّالة إلى الاستنتاج الذي توصّل إليه نايف الفايز، الذي يمتلك تاريخ مهني في القطاع المصرفي، وهو افتقار العديد من عملائه إلى المعرفة المالية الأساسية ومهارات إدارة النقود. وكونه يحمل شهادة ماجستير في إدارة الأعمال ويعمل في قطاع البنوك حالياً، فإنه يدرك أن الافتقار إلى المعرفة المالية يؤثر على الاقتصاد، خاصة أنه اكتشف أن ما نسبته 80٪ من الأردنيين لا يمتلكون المهارات المالية الأساسية، وأن 25٪ منهم فقط يمتلكون حساب بنكي فعّال.

لقد كان توصّله هذا كفيلاً بدفعه إلى إيجاد حل؛ "إن أفضل طريقة لمعالجة هذه المشكلة هي تقديم الأدوات السهلة لتعليم الأطفال المهارات المالية الصحيحة، إذ تظهر الدراسات أن المهارات المالية التي نتمتّع بها كبالغين تبدأ في التكوّن في سن السابعة"، وهذا هو السبب الذي حثّ الفايز على خلق مستقبل مالي أفضل للأجيال القادمة من خلال تأسيس "حصّالة".

الاستقلال المالي للأطفال تحت إشراف الأهل

في يومنا الحالي، يعمل الفايز- المؤسس والمدير التنفيذي ل"حصّالة"- على استخدام التعليم المالي عن طريق الألعاب لغرس المسؤولية المالية في نفوس الأطفال والمراهقين وتدريبهم على الاستقلال المالي.

ويقول: "بالإمكان القول إن  القطاع المصرفي في منطقتنا بالكاد يقدّم شيئاً للأطفال، باستثناء حسابات التوفير الأساسية التي تظل في الغالب على حالها بسبب صعوبة الوصول إليها، كون استخدامها يتم عبر المنصّات غير التفاعليّة".

ومن هنا، حرص الفايز على تكوين فهم مالي واضح لدى الأطفال باستخدام طرق مصمّمة خصيصاً لاحتياجاتهم المحدّدة، وهو ما يتزامن مع مرحلة حاسمة تتمثّل بتوجّه العالم نحو اقتصاد غير نقدي.

آليّة عمل"ّحصّالة"

بدايةً، يجب على الأهل التسجيل كأوصياء على التطبيق وإكمال نموذج "اعرف عميلك (KYC)" من أجل إضافة الطفل ووصي آخر إلى الحساب. ومن خلال هذا التطبيق، يتمتّع الأهل بسيطرة كاملة، ممّا يسمح لهم بتحديد مستوى معين من الاستقلال المالي للطفل، وإنهاء الخدمة في أي وقت يرغبون به.

أما المستخدمين؛ فبإمكانهم المراقبة والدفع والتوفير والتبرّع باستخدام خاصيّة إدارة الأموال الرقمية، كما بإمكانهم أيضاً الدفع عبر الإنترنت باستخدام البطاقات المدفوعة مسبقاً، وسيتم إخطار الأهل بكل معاملة. وبالتالي، سيحصل الأطفال على الاستقلال المالي، في حين سيتمكّن الآهل من مراقبة قرارات أطفالهم المالية في آن معاً.

يقدّم برنامج "حصّالة" خطتين للأهل للاختيار من بينها؛ حيث يتم تقديم الخطة الأساسية مجاناً وتتضمن ميزات مختلفة مثل تتبع المبلغ الأساسي المخصص للأطفال، وإدارة المهام، تحديد أهداف التوفير.

أما خطة Premium، فتتضمّن جميع ميزات الخطة الأساسية بالإضافة إلى بطاقة مدفوعة مسبقاً، مع إمكانات دفع كاملة عبر قنوات متعددة؛ مثل نقاط البيع وأجهزة الصراف الآلي والإنترنت. وتتميّز هذه البطاقات بتقديمها مدفوعات الاتصالات الميدانية القريبة NFC (الدفع اللاتلامسي)، وخدمة الحماية ثلاثيّة الأبعاد.

التغييرات المرافقة لعصرنا الحالي

في عصرنا الحالي، قلّ استخدام المدفوعات النقدية، وأصبح المستقبل يتحوّل نحو المدفوعات الرقمية، وهو الأمر الذي عمل مؤخراً على الحدّ من الحلول المتاحة أمام اليافعين المدفوعين بالتكنولوجيا، مما جعل "حصّالة" بمثابة الحل التكنولوجي المالي في المنطقة.

لقد أصبح بإمكان الأطفال والمراهقين الآن استخدام التطبيق لإدارة مصروفهم، مما يمنحهم الاستقلال المالي تحت إشراف الأهل، وهو ما يعتبر إحدى الميّزات الجيّدة التي تقدّمها حصّالة.

إقرأ أيضاً: الخدمات الماليّة الرّقمية تمهّد الطّريق للشّمول الماليّ في الأردنّ

الأوقات الجيّدة والصعبة

لقد تعلّم الفايز أشياء جديدة أثناء عمله في هذا المجال، والأهم من ذلك أنّه أصبح ملمّاً بكيفيّة التخطيط وإدارة الوقت بشكل أكثر فاعلية أثناء عمله في بيئة اليوم سريعة الخطى.

"ستجعلك الأوقات الصعبة تحلّق عالياً، فيما ستتركك الأوقات الصعبة تتساءل عما يجب عليك فعله بعد ذلك، لكن كل هذا جزء من رحلة ريادة الأعمال".

ويستذكر الفايز الوقت الذي قضاه في العمل على "حصّالة": "عندما تعمل في شركة ناشئة، ستتوزّع جهودك على مئات الاتجاهات المختلفة في وقت واحد، وبينما قد تعتقد أن مهمّة بسيطة مثل الرّد على رسائل البريد الإلكتروني لن تستغرق سوى دقيقتين، إلا أنها قد تستمر طوال اليوم".

يعتقد الكثيرون أنّ الجانب الأكثر أهمية في أي عمل هو تجربة العميل، وفي "حصّالة" فإن أهم جانب في تجربة العميل هو ضمان وجود حل قبل حدوث المشكلة، حيث يتم تسليم العملاء زمام الأمور للتأكّد من أنهم يستمتعون بالتجربة ويستفيدون منها قدر الإمكان.

كما يقول الفايز: "لقد أيقنت أن نجاح أي شركة ناشئة يحتاج إلى تصميم حلول تتناسب وتجربة العميل".

الاستقلال المالي للأطفال تحت إشراف الأهل

دور حاضنة أمنية لريادة الأعمال The Tank

"لقد كانت حاضنة أمنية خيارنا الأمثل لبدء رحلتنا، نظراً لما أتاحته لنا من تسهيلات رائعة، ولما حققته من انجازات ملفتة خلال الموسم الماضي". بحسب الفايز الذي أضاف: "منذ بداية البرنامج وحاضنة أمنية هي ملاذنا الآمن الذي بإمكاننا الذهاب إليه للتعامل مع التحديات التي نواجهها، بالإضافة إلى الفرص العديدة التي قدمها شركاؤها، والتي ساعدت حصّالة بشتّى الطرق". وتابع قائلاً: "أود أن أتقدّم بالشكر الكبير من فريق حاضنة أمنية لدعمهم الكبير والمتواصل طيلة رحلة حصّالة. لم يكن بالإمكان أن تقدّم أي حاضنة أخرى ما استطاعت حاضنة أمنية لريادة الأعمال The Tank  تقديمه من توجيه وإرشاد ل"حصّالة" أثناء رحلتها، حيث يعود الفضل لها لما حقّقته الشركة من تطوّر ونمو، نتيجة للاستشارات المستمرّة والارشاد وفرص التواصل. "

حاليًا، تسعى "حصّالة" وراء الحصول على منهاج ثقافة مالية معترف به دولياً، وتعمل على إضفاء الطابع المحلّي إليه ليناسب أسواق كل من الأردن والشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وهو ما سيتم إضافته لكلتا الخطتين عبر التطبيق  بدون أي رسوم إضافية.

لمعرفة المزيد عن خدمة "حصّالة"، يرجى زيارة موقعهم الالكتروني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.