لصيفٍ آمن عليك وعلى سيارتك!

مع اشتداد حرّ الصيف، تصبح سيارتك كمصيدةٍ للحرارة بالمعنى الحرفيّ للكلمة. تخيّل أنّ تدخل إلى سيارتك بعد أن تركتها تحت أشعة الشمس لساعات، فتتفاجأ بدرجات الحرارة المرتفعة التي تجعلك تشعر وكأنك دخلت إلى فرن ساخن! هذا الارتفاع الهائل في درجات الحرارة لا يؤثّر فقط على راحتك الشّخصية، بل يمكن أن يكون له تأثيراتٍ خطيرة على العديد من الأغراض التي قد تتركها في سيارتك، ولذلك عليك أن تعرف عن قائمة أغراض لا تترك في السيارة تحت أي ظرف.

هل تعلم أن بعض الأشياء التي تبدو غير ضارة يمكن أن تتحول إلى قنابل موقوتة تحت تأثير الحرارة الشديدة؟ نعم، حتّى الأمور البسيطة مثل علبة العطر في السيارة، يمكن أن تنفجر بسبب التمدّد الحراري، ما قد يسبب حرائق كارثيّة. وللأسف، ليست كل التّأثيرات واضحة أو فوريّة؛ فبعض المواد تتعرّض للتّلف ببطء، مما يقلّل من جودتها أو يتسبب في إطلاق مواد كيميائيّة ضارة.

في هذا المقال، سنكشف الستار عن أهم الأشياء التي يجب عليك تجنب تركها في السيارة خلال أيام الصيف الحارقة، وسنوضح لك لماذا قد تكون هذه الأغراض خطيرة وما هي التأثيرات المحتملة لتركها في السيارة.

أغراض لا تترك في السيارة خلال الصيّف

علب العطور

عطر في السيارة

تندرج علب العطور  تحت العنوان العريض – أغراض لا تترك في السيارة – خلال موسم الصيف، فمع ارتفاع درجات الحرارة داخل السّيارة، يمكن أن تتعرّض العطور للضّغط الشديد والتّمدد، مما قد يؤدي إلى انفجارها. وهذا لا يقتصر فقط على التسبب في فوضى كبيرة ورائحة قويّة غير مرغوب بها، بل يمكن أن يكون خطيراً أيضاً إذا تسبّبت العلبة المنفجرة في إشعال حريق.

المواد البلاستيكيّة

مواد بلاستيكية في السيارة

تفاعل البلاستيك مع الحرارة في السّيارة يمكن أن يكون خطيراً جداً، حيث أنّ البلاستيك يتعرض للتحلّل والتّفاعل عندما ترتفع درجات الحرارة، ويمكن أن يطلق مواد كيميائيّة ضارة تتفاعل مع الهواء المحيط أو مع المواد التي يحتويها، كالماء مثلاً. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يتشوّه البلاستيك أو يذوب، مما يؤدي إلى تلوّث سيارتك وتلف الأغراض الأخرى بداخلها. لذلك، من الأفضل تجنب ترك أي أغراض بلاستيكيّة داخل السيارة في الأيام الحارّة وضمّها لقائمة أغراض لا تترك في السيارة.

الأجهزة الإلكترونية

هاتف في السيارة يتعرض للحرارة

لا تقتصر تحذيرات – أغراض لا تترك في السيارة – على المواد اليوميّة التي نستخدمها، بل تتجاوزها إلى الأجهزة الإلكترونية، مثل الهواتف المحمولة، الحواسيب المحمولة، وأجهزة التابلت وغيرها. الحرارة الشديدة يمكن أن تتسبّب في تلف البطّاريات الداخليّة، وقد تؤدّي إلى انفجارها في بعض الحالات. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تتعرّض الأجزاء الداخلية للأجهزة للتّلف بسبب التمدّد النّاتج عن الحرارة، ممّا يقلّل من عمرها الافتراضي وأدائها عموماً.

الأدوية بأنواعها

عند الخوض في موضوع – أغراض لا تترك في السيارة – لا بد من التركيز على الأدوية، والتي تحتاج إلى تخزينٍ ضمن درجات حرارة معيّنة للحفاظ على فعاليتها، فترك الأدوية في السيارة خلال الصّيف يمكن أن يؤدي إلى فسادها وتغيّر تركيبتها الكيميائية، ممّا يجعلها غير فعّالة أو حتى ضارّة. لذا، من المهم عدم ترك الأدوية في السيارة تحت أي ظرف كان.

المواد الغذائية

ترك المواد الغذائيّة في السيّارة في الصيف يمكن أن يؤدي إلى فسادها بسرعة، حيث أنّ درجات الحرارة العالية تساعد على تسريع نمو البكتيريا والميكروبات، مما يجعل الطّعام غير صالحٍ للاستهلاك وقد يسبّب التّسمم الغذائي.

مواد أخرى

من المواد الأخرى المعرّضة للتلف أو التي قد تشكّل خطراً في حال تركها في السيّارة في الصّيف:

  • المعقمات
  • المواد الغازيّة
  • السجائر الإلكترونية
  • الولّاعات بأنواعها

نصائح لحماية السيارة من الحرارة

إنّ التحذير من تأثير حرارة الصّيف يتجاوز موضوع – أغراض لا تترك في السيارة – فهناك العديد من النّصائح التي نقدّمها بين يديك عزيزي القارىء لحماية سيارتك نفسها ومحتوياتها من الحرارة الشديدة، أهمّها:

استخدام واقيات الشّمس

مظلة سيارة

استخدام واقيات الشّمس على النّوافذ الأماميّة والخلفيّة يساعد بشكل كبير في تقليل كميّة الحرارة التي تتسلّل إلى داخل السيارة. هذا الإجراء يعمل على خفض درجة الحرارة الداخلية للسيارة بشكل ملحوظ، ممّا يساهم في حماية الأغراض الموجودة بداخلها من التّلف.

ركن السيارة في الظّل

حاول دائماً أن تعمل على ركن سيّارتك في الظّل بعيداً عن أشعّة الشّمس المباشرة. وإذا لم يكن هناك خيار آخر سوى ركن السيارة في الشّمس، وخاصةً لفترات طويلة قد تمتد لأيام أو شهور، يمكنك استخدام غطاء للسيارة للحفاظ على درجة الحرارة الداخلية بمستوىً أقل.

ترك النوافذ مفتوحة قليلاً

ترك النوافذ مفتوحة قليلاً يمكن أن يساعد على تهوية السيارة وتقليل درجة الحرارة الدّاخلية. تأكد من فتح النوافذ بشكل يكفي للسّماح بتدفق الهواء ولكن ليس بدرجة كبيرة تسمح بدخول الغبار أو “تجذب اللّصوص”.

وبعد تمنّيات فريق التّحرير لكم بصيفٍ آمن وممتع، نذكّركم دائماً أنّ السلامة تأتي أوّلاً، وأنّ النصائح التي قد تبدو بسيطة، يمكن أن تجنّبنا الكثير من العواقب غير الضروريّة.

بطاقات أمنية الالكترونية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *