كل ما تريد معرفته عن العملة الرقمية

ملهم/نور زاوة -  تسمع كثيراً عن البتكوين وغيرها من العملات الرقمية الأخرى ولكنك تجهل معنى كل هذا وتجهل كيفية التدوال بهذه العملات هذه التدوينة موجهة لك إذاً

في ظل السرعة الرهيبة التي يعرفها العالم ووسط التطور الهائل مؤخراً، يتبادر إلى مسامعك مؤخراً مصطلح التداول أو الإستثمار في العملات الرقمية، أو كلمة "البتكوين"

لكنك تجهل ماهي؟ أو ما الغرض منها؟ وتود لو تعرف تفاصيل أكثر عنها  وكيف يتم استخدامها ؟

إذاً عزيزي القارئ هذه التدوينة موجهة لك..

فما هي العملة الرقمية؟

العملة الرقمية هي عملة إلكترونية، تم تصميمها ليتم تبادلها بين الأشخاص في معاملات افتراضية، و تتوفّر العملة الرقمية في شكل بيانات بحيث لا يمكن الاحتفاظ بها بين يديك أو في خزانتك.

كما أن العملات الرقمية أو cryptocurrency تمكّنك من شراء البضائع والخدمات عبر الإنترنت بحيث تستخدم  دفتر حسابات رقمي على الشبكة العنكبوتية ذو تشفير قوي لضمان وحماية المعاملات المالية عبر الإنترنت.

والآن بعد أن تعرّفنا إلى العملة الرقمية  دعنا نتعرف معاً على أشهرها بداية ب:

1- البتكوين:

 تقود هذه العملة عالم العملات الرقمية بكامله كما أنه  قد كان مقرراً  أن لا يتم إنتاج أي بتكوين إضافي في بدايتها والإكتفاء كمية القصوى من الإنتاج تصل إلى  21 مليون وحدة بتكوين فقط عند إطلاقها، ليكون بذلك سعرها: ( 1دولار لـ 1,309 بتكوين) . وإثر هذا، شهدت العملة تطورا كبيراً، ليصل سعرها  إلى أعلى مستوى له على الإطلاق في عام 2017 عند ( 19,783.21 دولار ) وبطبيعة الحال مثل ذلك حدثا هاما بالنسبة "لساتوشي ناكاموتو" مؤسس البيتكوين.

البتكوين

2- بتكوين كاش (BCH):

تم إنشاؤه من قبل "هارد فورك"  في 1 أغسطس 2017، حيث ولدت نسخة جديدة من نظام "بلوكشين" مع قواعد مختلفة أيضاً، فهذا البرنامج الآن لديه القدرة على استيعاب عدد أكبر من المعاملات.

3- بتكوين جولد (BTG):

هو الفورك الثاني من بتكوين (أي النسخة الثانية التي تتتفرع عن الشفرة المصدرية).

تحتفظ هذه العملة بسجل معاملات البيتكوين، بمعنى إذا كنت تملك مجموعة من البيتكوين قبل الانقسام، فإنك حاليا تملك المقدار المتساوي من بتكوين جولد،وتهدف هذه العملة الرقمية إلى تقديم خوارزمية تعدين بديلة أقل قابلية للتحسين القائم على ASIC، وبالتالي السماح للمستخدمين بزيادة أرباحهم من خلال دورات الكمبيوتر الخاصة بهم.

4- الإيثريوم (ETH):

وهي أكثر من مجرد عملة ـ فهي عبارة عن جهاز كمبيوتر عملاق يضم العديد من أجهزة الكمبيوتر الأخرى في جميع أنحاء العالم، يمكن للإيثريوم أن تستجيب لطلبات متطورة. ولديها قدرة على تخزين برامج الكمبيوتر الثورية وهو ما يميزها على البيتكوين ويجعلها تجذب انتباه البنوك في مختلف أنحاء العالم. وهذا عامل من بين عوامل أخرى دفعت هذه العملة إلى تحقيق قفزة بما يقارب 10,000% في عام 2017.

الإيثريوم (ETH)

5- اللايتكوين (LTC):

عملة مشابه للبيتكوين في العديد من الخصائص، وهي واحدة من أكثر العملات المخضرمة. ومع ذلك، فإن هناك فارقين رئيسيين بين لايتكوين والبيتكوين وهي (السرعة والقيمة)  في حين يستغرق إنشاء كتلة بتكوين 10 دقائق، فإن كتلة لايتكوين تتطلب حوالي 2.5 د لإنشاء كتلة ـ وهو ما يعني أنها أسرع بأربعة أضعاف.

6-  ريبل (XRP):

يمكننا وصف الريبل بأنه الجيل القادم من شبكات الدفع. تم إنشاؤه في الأصل للمشاركة مع قادة الصناعة المالية، وهي عملة رائدة في عالم التكنولوجيا لحد الآن. وقد انفجرت هذه العملة الرقمية في عام 2017 لترتفع من 0.0063 دولار وصولا لأكثر من 1 دولار الآن.

يتم التعامل مع العملات الرقمية (Cryptocurrencies) كنقود ولكن يتم استخراجها مثل عملية التعدين هو ببساطة التحقق من عملية التشفير.  فالناس في جميع أنحاء العالم يقومون بنقل العملات الإلكترونية من محفظة إلى محفظة، في حين يستخدم المنقبون طاقة معالجة الكمبيوتر للحفاظ على قاعدة بيانات “البلوكشين” والتحقق من هذه المعاملات.

 لكن ماهو البلوكشين؟

البلوكشين هو قائمة بسجلات المعاملات، يسمى كتل، وهو مشفر وترتبط فيه العملات ببعضها البعض. ينمو البلوكشين بشكل مستمر وهو مفتوح بالكامل لأي شخص. تحتوي كل كتلة في البلوكشين على:

تفاصيل المرسل والمستلم ومقدار العملات الإلكترونية ،بالإضافة إلى "الهاش"، أي المزيج والذي يعمل بمثابة بصمة.

هاش الكتلة السابقة في السلسة، أي عندما يتم إنشاء كتلة جديدة، فإنه يتم إرسالها إلى جميع المستخدمين في الشبكة. بعد ذلك، يقوم كل مستخدم بالتحقق من الكتلة ثم إضافتها إلى (البلوكشين).

البلوكشين

أغلب من كانت لهم بداية في التداول بهذه العملات قد بدأو من خلال تطبيق "افاتريد جو"، حيث يمكنك البدأ من مبلغ 100 دولار كبداية ، لكن قبل الدخول الى عالم التدوال بالعملات الرقمية ينصح بأن تتعلم كل مايتعلق بهذا الموضوع حتى لا تخسر عملاتك أو تفشل في بداياتك .فبالقدر الذي تستطيع أن تنجح في هذا المجال إلى أن الخبراء ليومنا هذا لا ينصحون الناس بالخوض كثيرا في مجال التداول بالعملات الرقمية إلا بعد الإلمام بكل السلبيات والإيجابيات.

وقد تظن أن العملة الرقمية ستكون بديلا عن العملات التقليدية. لكن الواقع عكس ذلك وبالرغم  أن سعر العملات الرقمية قد يرتفع مستقبلا لكن أغلب المستثمرين يرون أن الأمر لا يكاد يتخطى كونه مجرد افتراض فقط.

ملاحظة: رغم أن بيع وشراء العملات الرقمية مرخّص وقانوني في الولايات المتحدة الأمريكية، فهناك دول في العالم تمنعه مثل الصين: التي حظرت التعامل بها وتداولها، احرص قبل شراء عملة رقمية أول بيعها على التأكد أن ماتقوم به قانوني في بلدك.

في حال كنت لا تزال راغباً في شراء وتداول العملات، عليك أن تكون حذراً في بداية خطواتك، كون تقنية البلوك تشين آمنة للغاية ويستحيل اختراقها فالأمر ليس كذلك بالنسبة للعملات الرقمية لذا وجب عليك الحرص في أدق التفاصيل قبل الشراء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.