The Tank ومبادرة 1000 ريادي ينظمان ملتقى Meet with Mentors توفير التشبيك والتوجيه للرياديين الأردنيين الشباب لتطوير أفكارهم

تعتبر المملكة الأردنية الهاشمية واحدة من أقطاب الدول العربية التي تميّزت في مجال ريادة الأعمال وتشهد نجاحاً ملحوظاً في هذا المجال. فلقد اهتّم الأردن باكراً بهذا القطاع من خلال إنشاء مراكز وجمعيات منذ عام 1995 ، لتمكين المجتمع ودعم وتطوير الشباب وتوجيههم نحو المسارات الانتاجية. ومع مطلع الألفية تم إنشاء مركز الملكة رانيا للريادة، وهو منظمة غير ربحية، تحت مظلة جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا، حيث يقوم بتنمية ريادة الأعمال في الأردن من خلال مبادرة ريادة الأعمال التقنية التي تركز على التشبيك وتنمية الوعي والتدريب والدعم والتمويل. وهكذا تطور المشهد الريادي في الأردن عاماً بعد عام ليشكل دعامة أساسية في الاقتصاد الوطني وليتخطى عدد المؤسسات والمشاريع والبرامج التي تعنى بريادة الأعمال 150 مؤسسة وبرنامجاً.

Meet with Mentors

 شركة أمنية وانطلاقاً من إيمانها بأهمية نشر ثقافة الريادة والابتكار وتوفير بيئة حاضنة ومحفزة للرياديين الأردنيين والشركات الناشئة، ترجمت رؤيتها هذه من خلال إنشاء حاضنة أمنية لريادة الأعمال The Tank في مجمع الملك الحسين للأعمال.
يعمل The Tank على توفير الدعم لرياديي قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات من خلال مساعدتهم على تطوير وتنمية أفكارهم والتعرف على الآلية التي يجب إتباعها لتحويل أفكارهم إلى مشاريع ناجحة. كما توفر هذه المنصة فرصة التشبيك مع مستثمرين محليين وعالميين بالإضافة إلى تقديم العديد من البرامج وتنظيم ورشات تدريب وتوعية واستضافة المؤتمرات والندوات المتخصصة لتأهيل وتنمية المهارات الشخصية والإبداعية للرياديين.

ولم تتوقف جهود أمنية عند حدود ما تقدمه في The Tank بل تعمل على دعم العديد من المبادرات في هذا المجال ومن بينها مبادرة 1000 ريادي. وفي هذا الإطار استضاف The Tank حدث ‘Meet with Mentors’ بهدف توفير المساعدة للشركات الناشئة في جميع المجالات على كيفية دراسة أفكارهم ومشاريعهم وتقييمها ولقاء عدد من الموجهين والمستثمرين والاطلاع على وجهة نظرهم ورؤيتهم لبيئة العمل وما يمكن توقعه خلال رحلة ريادة الأعمال. وشهدت فعالية Meet with Mentors مشاركة واسعة من قبل الرياديين الأردنيين الشباب ومجموعة من أبرز الموجهين في عالم الاتصالات وتقنية المعلومات وريادة الأعمال وعلى رأسهم الرئيس التنفيذي لشركة أمنية زياد شطارة والرئيسة التنفيذية لمؤسسة عبد الحميد شومان فالنتينا قسيسية و رئيس قسم الشركات الصغيرة والمتوسطة في بنك الاتحاد محمود بدوان والرئيس التنفيذي للصندوق الأردني للريارة مهاب مرّار ورئيس هيئة جمعية ” إنتاج” الدكتور بشار الحوامدة.

1000 ريادي

وكان المشاركون قد ناقشوا من خلال جلسة حوارية موسّعة أسباب وسبل رعاية ودعم الشركات الناشئة. وخصصت جلسات للقاء الموجهين: الشريك الإداري والمؤسس لشركة South Point نضال قناديلو والشريك الإداري في سيليكون باديا إميل قبيسي ومدير الاستشاريون العرب لتنمية الاعمال Arabian Business Consultants for Development ليث القاسم ومدير مؤسسة إنجاز سليم كرادشة بالإضافة إلى مستثمرين بارزين والاستماع إلى تجاربهم ونصائحهم، حيث تم تقسيم الرياديين إلى فرق بناءً على نوعية مشاريعهم وأتيحت الفرصة لكل فريق لعرض مشاريعهم أمام المستثمرين والموجهين.

ويذكر أن هذه الأحداث والفعاليات تساهم في تنمية ثقافة الابتكار بين الشباب الأردني عبر لقاء موجهين ومستثمرين بارزين من شأنهم توضيح كافة تفاصيل وخبايا هذا العالم المتسارع النمو، وبالتالي مساعدة كل ريادي على اختبار وتطوير أفكاره وتحويلها إلى مشاريع ملموسة تسهم في دعم الاقتصاد الأردني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.