كرة القدم اللعبة الأكثر شعبية في العالم تعزيز روح المشاركة والمنافسة عند الأجيال الناشئة

Spread the love

سحرت عقول الصغار والكبار، الرجال والنساء، وتخطت المليار متابع عبر السنوات. عُرفت في السابق بلعبة الفقراء، لكنها اليوم هي الرياضة التي تجمع فقراء العالم وأغنيائه. إنها لعبة كرة القدم التي استطاعت أن تقرّب المسافات بين الجماهير على اختلاف إنتمائتهم الثقافية والإجتماعية والدينية حول العالم.

بطولة خماسيات أمنية

تأسس الإتحاد الدولي لكرة القدم عام 1904 وعمل على تطوير قوانين هذه اللعبة على مر السنوات وتنظيم أهم البطولات التي ينتظرها جميع الناس حول العالم. هذه اللعبة تختلف عن غيرها لناحية الحماسة وروح التعاون للوصول إلى الهدف المنشود ألا وهو الفوز، كما وأنها لا تعتمد على فردٍ واحد على أرض الملعب بل على اللعب الجماعي والمتكامل، ما يساهم في خلق جو رياضي تنافسي بامتياز وتعزز روح التعاون والمشاركة. هذا إلى جانب أهمية هذه الرياضة على الجسم كونها من الرياضات التي تساهم في تقوية العظام والعضلات وحرق السعرات الحرارية.

وفي الأردن، تعتبر رياضة كرة القدم الرياضة الأكثر شعبية، وتحظى باهتمام واسع من مختلف شرائح المجتمع. ويبرز على المستوى العالمي المنتخب الأردني الذي شارك للمرة الأولى في تصفيات كأس العالم المؤهلة إلى مونديال المكسيك في العام 1986، وحافظ على مستواه وحقق نجاحات خلال مشاركته في المنافسات الدولية. ولقد حجز المنتخب الأردني مكانة بارزة على مستوى القارة الآسيوية حيث تأهل مرتين لنهائيات كأس آسيا في العامين 2004 و2011.

بطولة كرة القدم

ولا تقتصر لعبة كرة القدم على الشباب، بل إن الفتيات الأردنيات يُقبلن على هذه اللعبة ليس فقط في صفوف المشجعين والمتابعين بل كلاعبات محترفات. ولقد ساهمت جهود سمو الأمير علي بن الحسين رئيس اتحاد غرب آسيا لكرة القدم ورئيس اتحاد الأردن لكرة القدم، بالإرتقاء بالكرة النسوية وتمكين المرأة، هذا إلى جانب دوره الكبير في تطوير البنية التحتية وجعل المملكة الوجهة الأمثل لأبرز أحداث كرة القدم على مستوى القارة والعالم.

وكانت كرة القدم النسوية في الأردن قد شهدت نقلة نوعية منذ العام 2013 حيث باتت تعتمد ضمن الأجندة الرسمية للإتحاد الأردني لكرة القدم، حيث أن الأردن كان من الدول العربية القليلة التي شكلّت فرق نسوية لكرة القدم وباتت تخوض منافسات دوري منتظم للسيدات من تنظيم اتحاد اللعبة. الأمر الذي ساعد على تشكيل منتخب وطني في العديد من المناسبات العربية والآسيوية.

وشكّل تطوّر لعبة كرة القدم على مستوى المملكة حافزاً أمام مؤسسات القطاع الخاص لإيلاء هذه الرياضة الإهتمام وتوفير الدعم للفرق والأندية. وفي هذا الإطار يبرز دور شركة أمنية حيث تحرص على توفير الدعم للفرق الرياضية المحلية، إلى جانب تنظيمها عدد من الفعاليات والدورات الرياضية لا سيما فيما يتعلق برياضة كرة القدم. وخلال شهر مارس 2019، نظمت أمنية بطولة " خماسيات أمنية" وهي تعد أكبر بطولة خماسيات للهواة في المملكة، بمشاركة 256 فريق وأكثر من 1500 لاعب من مختلف الأعمار ومن جميع محافظات المملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *