نهائيّ دوريّ أبطال أوروبا على صفيح ساخن بمواجهة إنجليزيّة خالصة

وسام الحاج - أسدل السّتار على الدّور نصف النّهائي لدوري أبطال أوروبا لينتج عنه نهائيّ من العيار الثّقيل بمواجهة إنجليزية خالصة ستجمع بين مانشستر سيتي وتشلسي.

وسيكون عشّاق هذه البطولة على موعد مع مباراة حامية الوطيس حيث يسعى مانشستر سيتي للحصول على اللّقب لأوّل مرّة في تاريخه فيما يسعى تشلسي إلى استعادة أمجاده الأوروبية.

نهائيّ دوريّ أبطال أوروبا على صفيح ساخن بمواجهة إنجليزيّة خالصة
أداء استثنائي لتشلسي نحو رحلة استعادة الأمجاد

تأهّل فريق تشيلسي اللّندني الذي أظهر روحاً شابة وأداءً متألّقاً عقب مجيء توخيل مدرباً للطوارئ بديلاً لنجم الفريق السّابق لامبارد، حيث أقصى الفريق العملاق ريال مدريد الذي افتقد للروح في مباراة الإياب الّتي أقيمت في 5 أيّار 2021 ليخسر بهدفين دون مقابل بعد التّعادل الإيجابي في مباراة الذّهاب.

وسيلتقي تشلسي بمانشستر سيتي الّذي اقتنص بطاقة العبور المستحقّ من قلب العاصمة الفرنسية بعد تألّق نجمه العربي الجزائري رياض محرز بإحرازه لهدف عن طريق ضربة حرّة مباشرة في الذهاب، وهدفين في الإياب.

و يطمح مدرّب الفريق بيب جوارديولا للظفر باللقب لأول مرة في تاريخ مانشستر سيتي على حساب البلوز ، الّذين يقودهم طموح توخيل في الظّفر بالكأس ذات الأذنين في إطار مساعيه لإثبات جدارته لفريقه السّابق باريس سان جيرمان الذي ودّع البطولة على يد مانشستر سيتي.

وستقام المباراة النّهائية يوم السّبت بتاريخ 29 أيّار 2021 على ملعب أتاتورك الأولمبي في إسطنبول.

نهائيّ دوريّ أبطال أوروبا على صفيح ساخن بمواجهة إنجليزيّة خالصة
هازارد يضحك بشّدة مع نجوم تشيلسي بعد خروج الريال من دوري الأبطال

على هامش خسارة ريال مدريد المدوّية أمام تشلسي أشارت صحيفة ماركا الإسبانيّة إلى أنّ هازارد أثار مشاعر جماهير ريال مدريد بعدما التقطته الكاميرات وهو يضحك بشدّة مع زملائه السّابقين في تشيلسي عقب صافرة النّهاية.

وأشارت الصحيفة المقرّبة من الفريق المدريدي أنّ جمهور الفريق يرى فيما ما فعله هازارد قلّة احترام لناديه الحالي وزملائه الّذين بذلوا جهداً كبيراً في الميدان.

نهائيّ دوريّ أبطال أوروبا على صفيح ساخن بمواجهة إنجليزيّة خالصة
الندم يعتصر باريس

لا بدّ أنّ إدارة باريس سان جيرمان يعتصرها الندم بعدما رأت ما فعله المدرّب توخيل في تشيلسي عقب التّفريط في خدمات مدرّب ممّيز بعقلية فريدة، لكنّ ذلك ليس جديداً على النّادي الفرنسي الذي يسارع دوماً إلى إقالة مدربيه على غرار ما فعل من قبل مع الفرنسي لوران بلان.

أحرز توخيل أربعة ألقاب مع باريس ووصل لنهائي دوري الأبطال، ورغم ذلك كان لإدارة باريس رؤية أخرى، وقرّرت الاستغناء عن خدماته.

أمضى المدرب سبع سنوات في الدّوري الألمانيّ استهلّها بتدريب فريق ماينز الذي قاده للدوري الأوروبي، ومن ثمّ انتقل لتدريب فريق بوروسيا دورتموند الذي فاز معه بلقب كأس ألمانيا.

واستطاع توخيل التألّق مع تشلسي حيث سبق له العمل مع عدّة لاعبين سابقين، ولاعبين من أبناء جلدته مثل كريستيان بوليسيتش، تياجو سيلفا، كاي هافيرتز، تيمو فيرنر، وأنطونيو روديجر.

الإعلانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *