ما هو داء الفطر الأسود القاتل الذي يهدد المتعافين من كورونا في الهند

رنا السيلاوي - طقس العرب - في 9 مايو، تلقّت أنانيا مازومدار مكالمة تركتها في حيرة من أمرها. أوضح ابن عمها المصاب بالذعر أن عمتها البالغة من العمر 48 عامًا، والتي تعافت مؤخرًا من عدوى فيروس كورونا (COVID-19)، فقدت معظم بصرها في كلتا العينين.

اقترح أطباء غرفة الطوارئ في مستشفى ماكس سوبر التخصصي في غازي أباد، وهي مدينة تابعة للعاصمة الهندية نيودلهي، أنه نظرًا لانتشار العدوى، فقد احتاجت إلى جراحة فورية لإزالة عينيها، و سرعان ما أدركت الأسرة أنه ليس لديها خيار آخر.

تم تشخيص إصابة عمة أنانيا مازومدار المصابة بمرض السكري بعدوى فطرية نادرة للغاية تسمى فطر الغشاء المخاطي (mucormycosis) والتي تزداد بين مرضى كورونا المتعافين يشار إليها بالعامية باسم "الفطريات السوداء" بسبب لونها الداكن، تبدأ هذه العدوى القاتلة في الأنف وتنتشر إلى العينين ثم الدماغ.

ما هو داء الفطر الأسود القاتل الذي يهدد المتعافين من كورونا في الهند

يلقي خبراء الصحة العامة باللوم على الاستخدام العشوائي للستيرويدات لعلاج كوفيد -19 باعتباره السبب المحتمل. الستيرويدات تقلل الالتهاب في الرئتين. لكن الإفراط في استخدام هذه الأدوية لدى مرضى كوفيد -19 يمكن أن يؤدي إلى انخفاض المناعة ورفع مستويات السكر في الدم. هذه الحالات تجعل بعض المرضى، وخاصة أولئك الذين يعانون من مرض السكري غير المنضبط، عرضة لمثل هذه العدوى.

مع استمرار الهند - عاصمة مرض السكري في العالم - في محاربة الموجة الثانية المدمرة من كوفيد -19، يتوقع أطباء الأذن والأنف والحنجرة رؤية المزيد من حالات الإصابة بالفطريات السوداء خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

في دلهي، على سبيل المثال، عالج مانيش مونجال، جرّاح الأنف والأذن والحنجرة في مستشفى سير جانجا رام، ما يقرب من 15 حالة جديدة كل يوم منذ الأسبوع الماضي. ووفقا له، فقد سجّلت المدينة حوالي 250 حالة إصابة بالداء الفطري منذ أبريل، وهذا رقم كبير مقارنة بحالة أو حالتين كان يعالجهما كل شهر قبل الجائحة.

وفي ولاية ماهاراشترا بغرب الهند، والتي تضررت بشدة من فيروس كوفيد -19، قال وزير الصحة بالولاية راجيش توب إنه قد يكون هناك أكثر من 2000 مصاب بالفطر المخاطي، وقد تم الإبلاغ عن حوالي 300 حالة من أربع مدن في ولاية غوجارات المجاورة، حيث تبدأ العدوى عادةً في إصابة الجسم بعد أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع من العلاج بالستيرويد، وقد تشهد البلاد ارتفاعًا في أعداد الحالات في الأسابيع المقبلة.

ما هو داء الفطر الأسود القاتل الذي يهدد المتعافين من كورونا في الهند
ما هو الفطر الأسود؟

فطر الغشاء المخاطي هو عدوى غازية تسببها الفطريات المخاطية. هذه الفطريات موجودة في كل مكان وتتواجد بشكل طبيعي في بيئتنا، وغالبًا في التربة. يصاب البشر بالعدوى عن طريق استنشاق الأبواغ الفطرية العائمة في الهواء وفي الغبار. تستقر هذه الجراثيم في الممرات الأنفية والجيوب الأنفية وتسبب المرض في هذا الموقع.

ولكن ليس كل من تعرض للجراثيم سيصاب بالعدوى. يقول توبياس هول، رئيس خدمة الأمراض المعدية في مركز ميموريال سلون كيترينج للسرطان في نيويورك: "أن تطور المرض الفطري يعتمد على الحالة الصحية للشخص، فبالنسبة لغالبية الناس ممن لديهم جهاز مناعي طبيعي، لا تحدث الإصابة بالعدوى.

أما الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة مثل: المصابين بسرطان الدم والذين يخضعون للعلاج الكيميائي أو مرضى زرع نخاع العظام والذين لا يستطيعون تكوين أجسام مضادة في الأسابيع الأولى ، قد يقعون ضحية للإصابة بالداء الفطر الأسود.

وبالمثل، خلال الإصابة بكوفيد-19، يمكن لجرعات الستيرويد الثقيلة والممتدة لفترة أن تضعف جهاز المناعة، يقول لانسلوت بينتو، اختصاصي أمراض الرئة في P.D. مستشفى هندوجا ومركز البحوث الطبية. "هناك تصور خاطئ بين الأطباء بأن تداعيات الاصابة بكوفيد-19 أكثر خطورة من زيادة جرعة الستيرود عن الجرعة اللازمة، وهو ما لم تدعمه أي تجربة علمية حتى الآن".

فالسترويد يمكن أن يتسبب في ارتفاع مستويات السكر في الدم ، مما قد يمثل تحديّاً خاصًّا للمرضى الذين يعانون من مرض السكري غير المنضبط. يؤدي ارتفاع مستويات السكر في الدم وزيادة حمضية الدم إلى خلق بيئة خصبة لنمو الفطريات المخاطية (Mucorales fungi).

ما هو داء الفطر الأسود القاتل الذي يهدد المتعافين من كورونا في الهند
أعراض الإصابة بداء الفطر الأسود

تنبت هذه الفطريات لتشكل خيوطًا أنبوبية طويلة يمكن أن تنمو في الجيوب الأنفية وتمتد إلى العظام ومجرى الدم.

وقد تختلف أعراض داء الغشاء المخاطي (الفطر الأسود) وتطور العدوى من شخص لآخر؛ وهي تشمل صداع نابض، وحمى، وآلام في الوجه والأنف، وإفرازات أنفية سوداء، وفقدان الرؤية، وألم في الأسنان، وترخي الأسنان، وتورّم في الفك العلوي، وأحيانًا شلل في الوجه.

وما لم يتم علاج العدوى، يمكن أن تنتقل إلى الجهاز العصبي المركزي، وهذا أكثر خطورة، إذ يتعدّى خطر الوفاة ال50% إذا وصلت العدوى إلى الدماغ. لكن يمكن أن يكون التشخيص المبكر منقذًا للحياة، إلا أن علاج العدوى أمرًا صعبًا للغاية، حتى في مرحلة مبكرة.

علاج داء الفطر الأسود

توصف للمرضى علاجات مضادة للفطريات مثل حقن أمفوتيريسين ب الشحمي لمدة 10 أيام على الأقل إلى عدة أسابيع بعد التشخيص. لكن هذه الأدوية الأساسية لديها القدرة على إحداث آثار جانبية كبيرة ، بما في ذلك تلف الكلى.

في كثير من الأحيان، هناك حاجة أيضًا إلى التدخل الجراحي. في الحالات الأقل شدة، يقوم الأطباء بإدخال منظار داخلي من خلال تجويف الأنف وإزالة أي نسيج مريض. إذا انتشرت العدوى أكثر، فقد يحتاج الجراحون إلى إزالة العينين أو عظم الفك.

ما هو داء الفطر الأسود القاتل الذي يهدد المتعافين من كورونا في الهند
تفاقم الأزمة في الهند والحلول لاحتوائها

جلب هذا المرض غير المتوقع تحديّات جديدة للمرضى الذين يعانون جسديًا وعاطفيًا وماليًا من فيروس كورونا، وقد أدى الطلب المتزايد على الأدوية المضادة للفطريات إلى حدوث نقص حاد، مما أدى إلى ظهور سوق عكسي للأدوية التي كانت بالفعل باهظة الثمن بالنسبة لمعظم الناس. وفي نظام الرعاية الصحية المكتظ الذي تعاني منه الهند، يمكن أن يكون العثور على مكان في مستشفى بمثابة كابوس لوجستي آخر.

بينما تظهر حالات الإصابة بالفطريات المخاطية في الهند في جزء صغير فقط من إجمالي عدد حالات الإصابة بفيروس كوفيد -19 في البلاد، إلا أن الارتفاع مثير للقلق. لمنع مثل هذه العدوى في المقام الأول، يؤكّد خبراء الصحة العامة أن على المستشفيات أن تحافظ على النظافة، خاصة بالنسبة للأجهزة التي تزوّد المرضى بالأكسجين. كما ينصح الأطباء بوصف أدوية الستيرويد بحكمة ويقترحون المراقبة المنتظمة لمستويات السكر في الدم لجميع مرضى كورونا في المستشفى والمنزل، حتى في فترة ما بعد الشفاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *