دور النشاط النشاط البدني في تحسين وضعنا الصحي واستقراره

هدى العبد- الجمعية الملكية للتوعية - الوقت لم يفت أبداً لاتخاذ قرار العيش بصحة وبجودة حياة عالية، حين أنّ الكثير من ممارساتنا الحياتية تلعب دوراً في وضعنا الصحي واستقراره، فإن الرياضة والنشاط البدني تشكل عاملاً من أهم العوامل التي تؤثر على حالتنا الصحية وجودتها.

ومن الجدير بالذكر أن الكثير من ممارساتنا الحياتية تأثّرت في ظل جائحة الكورونا وخصوصاً مع الإغلاقات التي شهدتها المراكز الرياضية خلال الفترة الماضية، بالتالي علينا التفكير في إدراج ممارسات رياضية يومية بسيطة ابتداءً من اليوم للحفاظ على المستوى المطلوب للنشاط البدني. كما أن التركيز على الأساليب الحياتية التي بدورها تقوي جهاز المناعة لدينا أصبح مهما، حيث أننا بأمس الحاجة لدعم جهازنا المناعي خلال هذه الفترة، ومن أهم هذه الأساليب ممارسة الرياضة.

 النشاط البدني

حسب الإحصائيات الأخيرة لوزارة الصحة الأردنية فيما يتعلق بممارسة النشاط البدني بين الأردنيين البالغين (18-69) سنة، فإن نسبة الممارسة  لم تتجاوز 25.2%، وتعتبر هذه النسبة منخفضة، وهي مؤشر على حالة الكسل وقلة ممارسة النشاط البدني بين الأردنيين.

التوصيات الأخيرة لمنظمة الصحة العالمية فيما يتعلق بالنشاط البدني تختلف باختلاف الفئة العمرية، ولكنها بشكل عام تتضمن ممارسة التمارين الرياضية متوسطة إلى شديدة القوّة لضمان فوائد صحية متعددة منها الوقاية من الأمراض المزمنة أو السيطرة عليها، تحسين القدرات الذهنية، وتحسين جودة النوم، بالإضافة إلى تقليل فرص الإصابة بالقلق أو الاكتئاب.

بمناسبة اليوم العالمي للصحة، شارك معنا في تحدّي الجمعية الملكية للتوعية الصحية وحاول أن تمشي لمدة عشر دقائق يومياً وتذكر زيارة صفحات الجمعية على مواقع التواصل الاجتماعي (الفيس بوك، والانستاغرام):

بمناسبة #يوم_الصحة_العالمي جاهز تغير حياتك وتحسن صحتك؟ شاركنا وتحدى حالك لل٥ اسابيع الجاي واعمل تغيير صغير كل اسبوع!

World Diabetes Foundation
#ChooseHealth #صحتي_قراري #beatncds #ActonNCDS

Posted by ‎The Royal Health Awareness Society الجمعية الملكية للتوعية الصحية‎ on Monday, March 29, 2021

1- حاول دائماً أن تتذكر بأن ممارسة القليل من الأنشطة البدنية أفضل من عدم ممارستها إطلاقاً.

2- جرب أن تبدأ بالتمارين الرياضية بشكل تدريجي إذا كنت جديداً على ممارسة التمارين، جرب قاعدة 5*5*5، حيث يمكنك أن تمارس تمارين الإحماء لمدة خمس دقائق، المشي السريع لمدة خمس دقائق (يجب أن تكون السرعة كافية لرفع معدل نبضات القلب)، يليها المشي البطيء لمدة خمس دقائق وتمديد عضلات الجسم بواسطة تمارين الإطالة.

3- اركن سيارتك على مسافة بعيدة نسبياً من مكان العمل أو التسوق أو دور العبادة بهدف المشي خطوات أكثر.

4- استخدم الدرج بدلاً من الدرج الكهربائي أو المصعد.

اليوم العالمي للصحة/ النشاط البدني

5- جرّب أن تراقب معدّل خطواتك بشكل يومي باستخدام الهاتف، واسعى لزيادة العدد بشكل يومي (يفضّل ألا يقل عدد الخطوات اليومية عن 5000 خطوة خلال اليوم واطمح لأكبر عدد ممكن من الخطوات إذا كان هدفك تنزيل الوزن).

6- حاول أن تتجنب الجلوس لمدة متواصلة تزيد عن ساعة، وقم بجولة سريعة في المنزل أو مكان العمل لتجديد طاقتك وتنشيط دورتك الدموية.

7- حاول ممارسة رياضة المشي في الهواء الطلق ووسط الطبيعة إن أمكن، حيث تشير الدراسات بأن ممارسة الرياضة في هذه الأماكن لها فوائد جمّة على الصحة العقلية والنفسية فضلاً عن الفوائد الجسدية.

8- لخصوصية الفترة الحالية (جائحة الكورونا)، حاول أن تخصص جدول لممارسة تمارينك الرياضية واعمل على دمج الرياضات المختلفة من مثل الرياضات الهوائية كالمشي، والرياضات التي تزيد قوة العضلات كرفع الأثقال، وتمارين الاتزان.

اليوم العالمي للصحة/ النشاط البدني

9- حاول أن تدمج أفراد عائلتك للمشاركة في التمارين الرياضية وحددوا وقت معين لممارسة التمارين كل يوم، خصوصاً خلال هذه الفترة التي تشهد إغلاقات للمراكز الرياضية والذي بدوره قد يؤثر على ممارسة النشاط البدني.

10- كاستجابة للظروف الحالية، يمكنك وأفراد أسرتك الاستعانة بالتطبيقات الرياضية من خلال الهاتف الذكي لممارسة التمارين الرياضية في المنزل، كما أن هنالك تمارين مخصصة للأطفال ولكبار السن.

11- يمكنك استخدام العديد من الأدوات المنزلية كأدوات رياضية مثل استخدام علب المياه كأثقال ورفعها لتقوية عضلات اليدين، أو استخدام الحبل لممارسة تمرين نط الحبل الذي يعد من التمارين التي ترفع نبضات القلب وتقوية العظام (خصوصاً للاطفال).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *