اليوم العالمي للعافية

يصادف يوم 12 يونيو/ حزيران اليوم العالمي للعافية، وهو يومٌ مخصّص للتوعية بكل ما يعزّز الصّحة البدنية والذهنية، وإعطاء الأولوية للخيارات التي تعزّزها بكافة أشكالها.

نستعرض معكم بعضاً من عوامل تحقيق العافية:

الشمس:

المصدر الرئيسي لفيتامين د وهو من الفيتامينات الداعمة لصحة العظام، ونقصه في الجسم يسبب الكثير من الأمراض والعلل مثل الكساح والاجهاض.

العسل:

الغذاء الملكي المهم الذي يحتاجه كل إنسان لتدعيم صحته، وتناول ملعقة صغيرة من العسل يومياً يحارب الأمراض.

اليوم العالمي للعافية

الماء:

العامل الأول والأهم للتمتع بالصحة والعافية، فالماء يساعد في عملية هضم الطعام، وتخليص الجسم من السموم القاتلة. ويحتاج جسم الإنسان لحوالي 8 أكواب من الماء يومياً للحفاظ على الصحة والعافية.

التفاح:

من الفواكه اللذيذة التي تدعم صحة الجسم بالطاقة والأليافِ الضرورية لتنظيف الجهاز الهضمي، كما يساعد على تسهيل عمل الكبد، والتخلّص من البلغم، وتفتيت الحصى، وتقوية العضلات، والتقليل من احتمال الإصابة بمرض السرطان.

النوم:

يجتمع الأطباء والخبراء على فوائد النوم في تعزيز الصحة والعافية، فالجسم بحاجة لما بين 7-8 ساعات من النوم يومياً للبقاء معافى، وقلة النوم يمكن أن تشكل خطورة على صحة الإنسان الجسدية والنفسية والفكرية.

الغذاء الصحي والمتوازن:

يحتاج جسم الإنسان للفيتامينات، والكربوهيدرات، والأملاح والبروتين، وهي عناصر تجتمع في العديد من أصناف الغذاء الصحيِ كالفواكه، والخضار واللحوم.

الرياضة:

ممارسة الرياضة تساعد على تقوية عضلات الجسم وتمنحه القوة والنشاط، والقدرة على ممارسة العمل، إضافة إلى الحفاظ على وزن مناسب والتمتع بجسم رشيق. وتأتي السباحة والمشي وممارسة التمارين الرياضية في طليعة أنواع الرياضة التي ينصح بممارستها لتحقيق الصحة والعافية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.