الأردن.. مشاركة تاريخية في الألعاب البارالمبية 2020

سجل أبطال ذوي الاحتياجات الخاصة إنجازاً أردنياً جديداً في مشاركتهم في الألعاب البارالمبية 2020، التي اختتمت في طوكيو مؤخراً.

وحصد الأبطال الأردنيّون 5 ميداليات، 4 منها ذهبية وواحدة برونزية، اعتبرت الحصيلة الأوفر في تاريخ مشاركات الأردن البارالمبية التي انطلقت عام 1984.

في هذا المقال، سنسلّط الضوء على أبطال الأردن البارالمبيين، وحاجتهم إلى الدعم في سبيل تحقيق المزيد من الإنجازات التي تسطّر اسم الأردن في المحافل الدولية.

40 عاماً من العطاء

تأسس الاتحاد الأردني لرياضة المعوّقين في عام 1981، وهو العام ذاته الذي تم اعتباره عام المعاقين، من قبل هيئة الأمم المتحدة.

ومنذ ذلك التاريخ، دخلت رياضة ذوي الاحتياجات الخاصة أجندة الرياضة الأردنية على المستوى المحلي، والإقليمي والعالمي لاحقاً.

ويعتبر الاتحاد الأردني لرياضة المعوّقين من أقدم الاتحادات في المنطقة العربية، وقد انطلق انطلاقة قوية مما جعله نموذجاً للدول المجاورة والدول العربية الأخرى.

واستضاف الاتحاد الأردني لرياضة المعوّقين العديد من البطولات العربيّة والدوليّة والإقليميّة كان أبرزها وأميزها دورة الألعاب الرياضية العربية الأولى لذوي الاحتياجات الخاصة والتي حظيت بالرعاية الملكية السامية وذلك في شهر أيلول من العام 1999.

عايدة الشيشاني.. أولى البطلات البارالمبيين

بعد ثلاث سنوات من تأسيس الاتحاد الأردني لرياضة المعوقين، شارك الأردن في دورة الألعاب البارالمبية التي أقيمت في ستوك ماندفيل عام 1984.

وافتتحت الراحلة عايدة الشيشاني رصيد الأردن في الميداليات البارالمبية، عبر حصولها على برونزية سباق 200 متر سيدات.

وسلّط هذا الإنجاز الضوء على ضرورة المشاركات الأردنية في الألعاب البارالمبية، سيّما بعد أن تمكّن الاتحاد حديث العهد آنذاك، من تحقيق ميدالية للأردن في أهم محفل دولي لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة.

أبطال ذوي الاحتياجات الخاصة في الألعاب البارالمبية 2020

17 ميدالية ملوّنة

حقق أبطال الأردن نتائج لافتة خلال مشاركاتهم في الدورات البارالمبية، تمثّلت بـ17 ميدالية ملونة، توزعت على 5 ميداليات ذهبية، و6 فضية، 6 برونزية.

وكما ذكرنا سابقاً، كانت الميدالية البرونزية الأولى من نصيب الراحلة عايدة الشيشاني، تلاها عماد الغراوي في فضية رمي القرص بدورة أتلاتنا 1996.

وفي ألعاب سيدني البارالمبية 2000، تَوّجت البطلة مها البرغوثي، أمين سر اللجنة البارالمبية الأردنية حالياً، مشاركاتها في هذا النوع من الألعاب بالحصول على الميدالية الذهبية في بطولة تنس الطاولة (فردي السيدات).

وبعدها بأربع سنوات، ساهمت البرغوثي مع زميلتيها في الفريق ختام أبو عوض وفاطمة العزام بالحصول على برونزية الفرق في ألعاب أثينا البارالمبية، إلى جانب حصول البطل جميل الشبلي على فضية رمي الثقل للرجال.

وفي عام 2008، كرر ثلاثي كرة الطاولة البرغوثي وأبو عوض والعزام إنجازهن في دورة بكين البارالمبية بحصوهن على ميدالية برونزية (فرق سيدات-كرة الطاولة)، ليكون ختام المسك للبطلة البرغوثي بعد 7 مشاركات بارالمبية، مع فضية ثانية للبطل جميل الشبلي في رمي الكرة الحديدية، وفضية وبرونزية لكل من البطلين عمر قرادة ومعتز الجنيدي في رفع الأثقال.

وعاد البطل قرادة ليفرض اسمه مجدداً في سجل الأبطال في دورة ريو دي جانيرو البارالمبية 2016 بميدالية فضية في رفع الأثقال، وعبر برونزية أخرى للبطل البارالمبي الشبلي في رفع الأثقال، فيما دخلت البطلة ثروت الحجاج إلى قائمة الأبطال البارالمبيين لحصولها على ميدالية فضية لرفع الأثقال عن فئة السيدات.

وتعتبر المشاركة الأردنية في دورة الألعاب البارالمبية (طوكيو 2020)، الأفضل في المشاركات، افتتح فيها البطل عمر قرادة رصيد ميداليات الأردن والعرب بحصوله على ذهبية رفع الأثقال، ومن ثم نال عبدالكريم خطاب ذهبية في رفع الأثقال كذلك، قبل أن يختتم جميل الشبلي المشاركة الأردنية في رفع الأثقال بذهبية ثالثة، فيما حقق البطل، أحمد هندي، ذهبية رابعة للأردن في هذه الدورة في رمي الجلة ومُحققاً رقماً قياسياً عالمياً وبارالمبياً جديداً، قبل أن تحصل البطلة ختام أبو عوض على ميداليتها البارالمبية البرونزية الثالثة في مسيرتها، ولكن على مستوى الفردي هذه المرة، بتنس الطاولة.

ماذا بعد؟

إنّ نظرة سريعة على إنجاز رياضة ذوي الاحتياجات الخاصة في الأردن تُظهر أهمية تقديم الدعم لهؤلاء الرياضيين لتحقيق المزيد من الإنجازات التي تفوقوا فيها على أكبر الدول وأكثرها اهتماماً بالرياضة.

هذه الإنجازات، وبعيداً عن الأرقام، تُوّجت كذلك بحصول الأردن على جائزة فرانكلن ديلانو روزفلت الدولية لذوي الاحتياجات الخاصة عام 2005، في هيئة الأمم المتحدة.

بعد كل ذلك، يتحتم على جميع أركان الرياضة الأردنيّة، والقطاع الخاص، بذل المزيد في سبيل دعم هؤلاء الرياضيين، الذين حققوا خلال مسيرة امتدت لـ40 عاماً، وبدعم من أعلى المستويات، إنجازات وضعت الأردن ضمن قائمة الدول العربية الأكثر إنجازاً في الرياضات البارالمبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *