اتبع هذه الارشادات لتقوية جهاز المناعة لمحاربة الكورونا…

جهاز مناعتك قوي؟ إذاً انت مستعد لمحاربة الكورونا، أي فيروس كوفيد-19. فكما بات معلوماً، أن المناعة القوية للجسم هي السلاح الوحيد لمحاربة فيروس كورونا الخبيث الذي اجتاح العالم، وسجن العالم في منازلهم وأقفل المدارس والشوارع والمطارات، مشكلاً خطراً كبيراً على كبار السن والشباب وحتى الأطفال، ولكن كيف بإمكاننا تقوية جهاز مناعتنا؟ أي نظام غذائي يجب أن نعتمد؟ وهل يجب الاتكال على الفيتامينات المساعدة؟ وما هي الأمور الممنوعة؟

ما هي الأطعمة التي تساهم بتقوية جهاز المناعة؟

بهدف تقوية جهاز المناعة سنذكر لكم بعض الأطعمة الغنية بالفيتامينات والتي تغذي الجسم وتقوي جهاز المناعة وتجعله قادراً على محاربة الفيروس ونزلات البرد والانفلونزا.

ما هي الأطعمة التي تساهم بتقوية جهاز المناعة؟
1. الحمضيات:

تأتي الحمضيات على رأس اللائحة لأنها تحتوي على نسبة عالية من فيتامين "سي" الذي يعمل على رفع كفاءة الجهاز المناعي للإنسان وزيادة إنتاج خلايا الدم البيضاء، لذا يجب تناول البرتقال والليمون والجريب فروت.

2. الفلفل الأحمر:

يحتوي على ضعف ما تحتويه الثمار الحمضية من فيتامين C، بالإضافة إلى أنه يعمل على تعزيز جهاز المناعة لمقاومة الأمراض التي يمكن أن تصيب الجسم، وخصوصاً الأمراض التي تنتشر في فصلي الخريف والشتاء، بسبب نشاط البكتيريا والفيروسات وهو مفيد كثيراً في زمن الكورونا.

3. البيض:

من أهم الأطعمة التي تحتوي على 20 نوعاً من الفيتامينات والمعادن الأساسية ويحتوي أيضاً على عنصر السيلينيوم، وهو أحد مضادات الأكسدة القوية التي يلعب دورا رئيسيا في تقوية الجهاز المناعي.

4. الكيوي:

هي أيضاً من الفاكهة التي تحتوي على العديد من العناصر الغذائية الأساسية، بما في ذلك البوتاسيوم وفيتامين K وفيتامين C.

5. البروكلي والثوم:

يساهمان بشكل كبير في تقوية الجهاز المناعي، ويحد من تعرضه للإصابة بأي عدوى فيروسية، فالثوم والبروكلي من الأطعمة التي تحتوي على فيتامين A و C ومضادات الأكسدة والألياف، ولذا يجب الإكثار من تناولهم.

6. الزنجبيل:

يحتوي على العديد من العناصر الغذائية التي تقلل من فرص الإصابة بالعدوى، ويقلل الإصابة بالالتهابات، ولذا يجب تناول كوب من مشروب الزنجبيل يومياً كم يمكن وضعه مع الطعام أثناء الطهي.

7. اللحوم والحليب ومشتقاته:

يجب أن نحرص ان يتضمن نظامنا الغذائي لتقوية مناعتنا البروتينات، أي يجب أن نحرض على إدخال اللحوم والحليب ومشتقاته في يومياتنا بسبب محتواها العالي من الفيتامينات والعناصر الضرورية للمناعة، ومن أهمها "فيتامين د"، الذي يمكن الحصول عليه من الحليب ومشتقاته واللحوم الحمراء. إضافة إلى محتوى منتجات الحليب من البكتيريا النافعة وبخاصة اللبن.

وتوازي طريقة الطبخ الصحي نوعية الطعام الذي نختاره، لذا من المستحسن في هذه الفترة تحضير الطعام بطريقة صحيّة، أي عبر السلق والشوي وتناول الطعام الطازج لتعزيز عمل الجهاز الهضمي، إضافة إلى الحفاظ على أعلى نسبة من الفيتامينات والمعادن في الصنف المتناول.

نصائح إلى جانب النظام الغذائي الصحي

وإلى جانب النظام الغذائي الصحي الذي يقوي جهاز المناعة يجب النوم جيداً بما لا يقل عن سبع ساعات، ممارسة التمارين الرياضية في المنزل إضافةً إلى شرب كمية كافية من المياه يومياً، وذلك كما جاء في تعليمات منظمة الصحة العالمية، وهذه النصائح من شأنها أن تكون كفيلة بتقوية جهاز المناعة لديك ليكون سلاحك في حربك ضد فيروس كورونا التاجي وأي نزلات برد أو انفلونزا.

يجب النوم جيداً بما لا يقل عن سبع ساعات
ممارسة التمارين الرياضية في المنزل
حبوب الفيتامين والعقاقير

وبعيداً عن الطعام الصحي والغني بالفيتامينات، هناك من يذهب إلى اختصار الطريق، عبر تناول حبوب الفيتامين والإفراط في تناول هذه العقاقير الذي قد يأتي بنتائج عكسية ويتسبب في مضاعفات صحية خطيرة منها التسبب في تلف الكلى، وهو ما ينصح بالابتعاد عنه كليا.

ماذا عن الممنوعات؟

أما الممنوعات في هذه المرحلة فيحبّذ الابتعاد عن التدخين والكحول والأطعمة الغنية بالسكر والدهون، لأنها تقلل من وظيفة جهاز المناعة وتضعف قدرة الجسم على محاربة الأمراض، ولا بد من تجنُّب التوتر والقلق والهلع الذي يؤثر بدوره على الجسم، إذ يعمل على إضعاف المناعة. لذلك يجب تجنب الإجهاد الفكري والشد العصبي للحفاظ على وظائف الجسم والمناعة.

أخيراً، بالإضافة إلى تقوية جهاز المناعة، لا بد من التذكير أن الحماية من كورونا تكون أولاً عبر التباعد الاجتماعي وغسل اليدين بشكل مستمر مدة عشرين ثانية بالماء والصابون والابتعاد عن التجمعات وتجنب لمس الوجه أو الأنف والحرص على اتباع قواعد النظافة الشخصية.

بطاقات أمنية الالكترونية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *