أهداف الأردن للتّنمية المستدامة 2025

تضم أبرز أهداف التّنمية المستدامة، الّتي يسعى الأردنّ لتحقيقها بالتماشي مع الأهداف العالميّة في هذا المجال، كلّ من تشجيع الاستثمار ومحاربة الفقر والبطالة وتحقيق الأمن الغذائي وبناء قدرات الموارد البشريّة وتعزيز المهارات الفنّية والتّقنية.

ووضع الأردنّ عدّة برامج لتحقيق أهداف التنمية المستدامة المختلفة على الصعيد الوطني مثل البرنامج التنموي التنفيذي التأشيري والاستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية والاستراتيجية الوطنية للمرأة وغيرها.

بناءً على ذلك، تحدّد استراتيجية الأردن 2025 مساراً للمستقبل الذي ستتوفّر فيه فرص عمل للجميع. فأين تقع أهداف الاردن للتنمية المستدامة بالنسبة للعالم؟

عمّان - الأردن

محاور التّنمية المستدامة في استراتيجية الأردنّ 2025 

تشمل استراتيجية الأردنّ 2025 عدداً من المحاور الخاصّة بالتّنمية المستدامة والّتي تضمّ تحتها عدداً من الأهداف على النّحو التّالي:

الرّكيزة: مواطنون نشطون يشعرون بالانتماء

وتندرج تحتها الأهداف التّالية:

الرّكيزة: مجتمع آمن ومستقّر

وتندرج تحتها الأهداف التّالية:

  • زيادة الثّقة في النّظام القانوني وتعزيز الامتثال للقانون.
  • بناء مجتمع فعّال قائم على المواطنة النّشطة.
  • حماية الأشخاص المحتاجين وتمكينهم وضمان حياة كريمة للجميع.
  • تعزيز مجتمع آمن.
تمكين المجتمع

الرّكيزة: قطاع خاصّ دينامي وقادر على المنافسة عالميّاً

وتندرج تحتها الأهداف التّالية:

  • تهيئة بيئة تشريعية فعّالة ومستقرة.
  • تعبئة رؤوس الأموال لدعم مشاريع الأعمال والتنمية.
  • تهيئة بيئة مناسبة لإنشاء الأعمال التجارية.
  • تعزيز المجموعات القادرة على المنافسة إقليميّاً والّتي تشجع التّصدير وتوفير فرص العمل.

الرّكيزة: حكومة فعالة وكفؤة

وتندرج تحتها الأهداف التّالية:

  • تقديم الخدمات الماليّة الّتي تحافظ على ثقة المستثمرين والسّوق.
  • تقديم خدمات حكومية فعّالة وأخلاقيّة محورها المواطن.
  • ضمان وضع سياسات ممتازة وتنفيذها على المستوى الحكومي.
  • الحفاظ على مؤسّسات حكومية شفّافة وخاضعة للمساءلة أمام البرلمان والمواطنين.
  • ضمان الإدارة المستدامة لموارد الغذاء والطّاقة والمياه.
  • ترقية البنية التحتية وفقاً للمعايير العالميّة وعلى نحو يدعم التّنمية.

الأردن تنمية المستدامة

أولويات وطنية ضمن خطط التنمية المستدامة

ويضع الأردنّ التغيّر المناخي ضمن أولويّاته للتّنمية المستدامة من خلال تطوير وثيقة المساهمات المحدّدة وطنياً التي تعتبر من أكثر الوثائق طموحاً ضمن الإمكانات الوطنية.

وتعدّ مكافحة الفقر من أهمّ ركائز التّنمية المستدامة، لذلك أعدّ الأردنّ الاستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية للأعوام 2019-2025، والّتي تتضمّن محاور العمل الّلائق والضّمان الاجتماعي، والمساعدات الاجتماعية، وتمكين الخدمات الاجتماعية.

ولتحقيق أهداف التّنمية المستدامة المتعلّقة بزيادة وصول المؤسّسات الصّغيرة وغيرها إلى الخدمات المالية ورفع مستوى الشّمول المالي في المملكة من 33.1% إلى حوالي 50%، وكذلك تقليص الفجوة الجندرية من 53% إلى 29% تمّ تفعل وتنفيذ الاستراتيجية الوطنية للشمول المالي 2018-2020.

وأمّا فيما يتعلّق بالأمن الغذائي فقد تمّ تطوير استراتيجية وطنيّة خاصّة بهذا الهدف للأعوام 2021-2030، تهدف إلى تحقيق الرّؤية المتمّثلة في "حماية سكّان الأردن من انعدام الأمن الغذائي وضمان الحصول على إمدادات غذائية آمنة ومستقرّة ومغذية وبأسعار معقولة في جميع الأوقات" بنهاية عام 2030.

بالإضافة إلى ذلك، يتمّ العمل حاليّاً لتطوير رؤية وطنية وخطّة شاملة للأعوام المقبلة للانتقال نحو المستقبل بهدف تحرير الإمكانيات لتحديث الاقتصاد وتحقيق النموّ الشامل، وتوفير فرص العمل وزيادة الإيرادات.

أهداف التّنمية المستدامة العالميّة

تتوافق هذه الخطط مع الأهداف العالميّة للتّنمية المستدامة حيث اعتمدت جميع الدّول الأعضاء في الأمم المتحدة عام 2015 أهداف التّنمية المستدامة المتمّثلة في القضاء على الفقر، والحدّ من عدم المساواة، وبناء مجتمعات أكثر سلماَ وازدهاراً بحلول عام 2030.

وجدّدت أكثر من 100 دولة عضو في الأمم المتحدّة التزامها بحقوق الأطفال في سياق تنفيذ أهداف التّنمية المستدامة حيث يعدّ التّعاون والتّضامن العالميّ كلمة السّر لوضع هذه الأهداف موضع التّنفيذ.

تعرّف على برنامج أمنية للاستدامة هنا.

بطاقات أمنية الالكترونية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.